إثيوبيا تستعيد منطقة تاريخية من قبضة جبهة تحرير تيغراي

مشاركة
منطقة لاليبيلا منطقة لاليبيلا
10:00 م، 01 ديسمبر 2021

تمكنت القوات الإثيوبية من استعادة السيطرة على منطقة "لاليبيلا" التاريخية شمالي البلاد، وهي منطقة فيها معالم مسيحية مقدسة، ومصنفة ضمن مناطق التراث العالمي وفقًا  لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو).

وقالت رئاسة الوزراء الإثيوبية - في تغريدة - : إن "بلدة لاليبيلا التاريخية تم تحريرها من قبضة جبهة تحرير شعب تيغراي الإرهابية".

اقرأ ايضا: تحرير أربع رهائن في كنيس يهودي ومقتل محتجزهم في تكساس الأمريكية

وفي وقت سابق أمس الثلاثاء، دعا رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، المجموعات المسلحة المتحالفة مع جبهة تحرير تيغراي، إلى الاستسلام فورًا، مؤكدًا أن الحرب قد انتهت.

وأكد أحمد، بعد لقاء مع كبار الضباط العسكريين، أن جبهة تحرير شعب تيغراي "الإرهابية" هُزمت تماما، واكتمال النضال أصبح مسألة وقت قصير، وفقا لما نقله موقع تلفزيون "فانا" الإثيوبي.

وأوضح آبي أحمد أن الجيش حقق انتصارا ملحوظا في القيادة الشرقية بعملية عسكرية استغرقت يوما ونصفا، مضيفا أن الجيش سينفذ عملية عسكرية مشابهة في مدينة غاشينا بإقليم أمهرة.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي أعلن، في 22 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، أنه يعتزم التوجه إلى ساحة المعركة لقيادة الجيش في مواجهة جبهة تحرير تيغراي، بعد التقدم العسكري الذي أحرزته الأخيرة في عدة جبهات.

اقرأ ايضا: القوات الحكومية اليمنية تستعيد السيطرة على مناطق في شبوة

ودعا آبي أحمد الدول الأفريقية للوقوف إلى جانب إثيوبيا في محنتها بروح الوحدة الأفريقية، مؤكدا أن إثيوبيا حافظت على استقلالها بشجاعة أبنائها وبتضحياتهم.