بالصورمن أجل "الحلم العربي"..الجالية العربية بنيويورك تدعم الأمريكية ذات الأصول المصرية رنا عبد الحميد في انتخابات الكونغرس

مشاركة
رنا عبد الحميد خلال الحفل رنا عبد الحميد خلال الحفل
خاص- دار الحياة 11:06 م، 21 نوفمبر 2021

أقامت الجالية العربية في ولاية نيويورك الأمريكية، حفل عشاء في مطعم "الأقصر - استوريا"؛ من أجل دعم ومساندة المرشحة الأمريكية ذات الأصول المصرية رنا عبدالحميد في انتخابات الكونغرس عن الدائرة الـ "12 في نيويورك"، وذلك بحضور الجالية العربية في ولايتي كناتكت ونيوجرسي.


وقالت رنا- في كلمتها: إنها تلقت دعما مميزاً من جماهير الدائرة، مما يحملها مسئولية  العمل بشكل دؤوب حتى تصل إلى قلوب الناخبين. 
ولفتت  إلى أنه خلال فترة لا تزيد على سبعة أشهر قامت حملتها بجمع ما يزيد على 659 ألف دولار، موضحة بأن حملتها تقبل التبرعات من الناخبين وترفض تبرعات الشركات ومؤسسات اللوبي، والتي تفرض برامجها على المرشحين. 
 بدوره، أشار علاء المهداوي،  أحد المنظمين للقاء في كلمته :  إلى إن رنا عبدالحميد تخرجت من جامعة هارفارد، والتي تعتبر أعرق الجامعات الأمريكية، مؤكداً على دعمه لها كي تقوم بتمثيل الجالية المصرية العربية في الكونغرس.
وفي السياق ذاته ، قال ماهر عبدالقادر، أحد المشاركين في الحفل، إن الجالية المصرية في أمريكا كبيرة ولها نجاحات مميزة في كافة المجالات العلمية والطبية والتجارية والإعلامية، مضيفا، أن المرشحة المصرية رنا عبدالحميد بحاجة للفوز كي تصبح الحافز لأبناء الجالية العربية والإسلامية والمسيحية، من أجل أن ينخرطوا في مؤسسات الدولة الأمريكية.

اقرأ ايضا: عون: نأمل ألا تُستخدم الساحة اللبنانية من أجل تصفية خلافات إقليمية


يذكر أن رنا عبدالحميد المرشحة الأمريكية من أصول مصرية، تنافس في الانتخابات التمهيدية لاختيار مرشح الحزب الديمقراطي أمام مرشح الحزب الجمهوري عن الدائرة الـ 12 في نيويورك.
وأطلقت حملات تبرعات لصالح المرشحة رنا عبد الحميد، وتم جمع ما يزيد على النصف مليون دولار لصالح حملتها الانتخابية خلال فترة وجيزة غير مسبوقة لصالح مرشح عربي، لمنافسة عضوة الكونغرس الحالية كارولين مالوني، والتي تعد واحدة من أبرز أعضاء الكونغرس عن الحزب الديمقراطي، فهي ترأس عدد من اللجان الهامة، وتحظى بعلاقات قوية داخل الحزب ومع الرئيس جو بايدن شخصيا، ولا ينقصها الدعم المالي من الأثرياء والشركات الكبرى.

اقرأ ايضا: التحالف العربي يعلن مقتل أكثر من 220 عنصرًا حوثيًا في اليمن