اسفرت عن مقتل إسرائيلي

حماس لـ"دار الحياة": عملية القدس نقلت صورة الفلسطينيين الحقيقية بأن المقاومة مستمرة ضد الاحتلال

مشاركة
أحد قتلى الجنود الإسرائيليين في عملية إطلاق نار في القدس أحد قتلى الجنود الإسرائيليين في عملية إطلاق نار في القدس
خاص-دار الحياة 07:36 م، 21 نوفمبر 2021

أكد الناطق باسم حركة "حماس" عن مدينة القدس محمد حمادة، اليوم الأحد، أن عملية القدس البطولية التي نفذها الشهيد فادي أبو شخيدم، جاءت "لتعطي الصورة الحقيقة عن الشعب الفلسطيني بأنه شعب لن يتنازل عن المقاومة، وشعب يستمر في مقاومته ضد الاحتلال الإسرائيلي".

وأوضح الناطق باسم "حماس" - في تصريحات لـ"دار الحياة" - أن عملية القدس التي نفذت في ساعات الصباح اليوم، حملت رسالة إلى الاحتلال بأن "المقاومة الفلسطينية مستمرة وأن عدوانه على القدس والمسجد الأقصى ومحاولات التهويد لن تمر وأن الذي سينكسر هو شوكة هذا الاحتلال".

اقرأ ايضا: مسؤول بـ"فتح" لـ"دار الحياة": الرئيس عباس منزعج من تواصل والدة الأسير أبوحميد مع إسماعيل هنية

وبيّن أن العملية التي أسفرت عن مقتل مستوطن وإصابة ثلاثة آخرين، بينهم حالة خطيرة، كانت موجعة للعدو، عازيًا ذلك لعدة أسباب أولًا لنتاج العملية، والتخطيط الجيد لتنفيذها خاصة أن المنفذ تسلل إلى عمق الاحتلال، وهو ما يخشاه الجيش الإسرائيلي من تطور المقاومة بهذا الشكل السريع.

وقال حمادة: إن "عملية القدس أدخلت السرور في قلب شعبنا الفلسطيني خاصة في ظل ما يشاهده من اعتداءات وعدوان على المسجد الأقصى والقدس".

وشدّد حمادة، على أن الواقع الحقيقي والدائم هو "أن المقاومة سوف تتصاعد في وجه العدو".

 الجدير بالذكر، أن وسائل إعلام فلسطينية، أعلنت اليوم عن استشهاد الشيخ فادي محمود أبو شخيدم 42 عامًا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، بعد تنفيذه عملية إطلاق نار ضد الجنود الإسرائيليين والمستوطنين عند باب السلسلة بالقدس المحتلة.

اقرأ ايضا: قياديان بحماس وفتح لـ"دار الحياة": حريصون على إنجاح دعوة الرئيس الجزائري في إتمام المصالحة الوطنية

 وأسفرت العملية عن مقتل مستوطن 35 عامًا وإصابة 4 أخرين من عناصر حرس الحدود "الإسرائيلية"، وصفت إصابة اثنين منهما بالخطيرة ، وفق ما أفادت به وسائل الإعلام الإسرائيلية.