يهود إثيوبيا يتظاهرون بالقدس لإنقاذ ذويهم من براثن الحرب في أديس أبابا

مشاركة
أرشيفية أرشيفية
تل أبيب- دار الحياة 10:22 م، 14 نوفمبر 2021

قالت صحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية، إن مئات اليهود الإثيوبيين تظاهروا، اليوم الأحد، أمام مباني الوزارات الحكومية في شارع كابلان بالقدس، مطالبين بإنقاذ ذويهم في إثيوبيا.
وأضافت الصحيفة أن المتظاهرين رفعوا لافتات لأهاليهم، داعين إلى "عملية سليمان" ثانية لإحضارهم إلى إسرائيل. 
وألقى المتظاهرون اليوم، باللوم على وزارة الداخلية وبقية الحكومة في جرّ أرجلهم وخلق عقبات مستمرة، وانضمت وزيرة الهجرة والتكامل الإسرائيلية، بنينا تامانو شطا، إلى المظاهرة وتعهدات بمواصلة النضال طالما كان ذلك ضروريًا.
يشار إلى أن هناك حوالي من 7 آلاف إلى 12 ألف إثيوبي ينتظرون الانتقال إلى إسرائيل، يعيش الكثير منهم في إقليم تيجراي، وآخرون، الذين غادروا قراهم منذ سنوات، يعيشون بالقرب من جوندار وأديس أبابا، حيث توجد الجاليات اليهودية الرئيسية.
الجدير ذكره أن "عملية سليمان" هي عملية هاجر خلالها عدد كبير يقارب 14 ألفًا من يهود الفلاشا من إثيوبيا إلى تل أبيب في 25 مايو 1991، وتمت العملية بقيادة نائب رئيس الأركان الإسرائيلي أمنون شاحاك في عهد رئيس الوزراء إسحاق شامير.

اقرأ ايضا: الآلاف يتظاهرون في لندن تنديدا بالجرائم الإسرائيلية