تجمع المهنيين السودانيين يرفض المجلس الانتقالي الجديد ويدعو لمظاهرات مليونية

مشاركة
السودان - صورة أرشيف السودان - صورة أرشيف
الخرطوم-دار الحياة 08:23 م، 12 نوفمبر 2021

أعلن تجمع المهنيين السودانيين، اليوم الجمعة، عن رفضه لمجلس السيادة الانتقالي الجديد الذي قام بتشكيله قائد الجيش السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، بسبب استبعاده منه أربعة ممثلين لقوى الحرية والتغيير، والتحالف المدني المنبثق من الانتفاضة التي أسقطت رئيس الجمهورية عمر البشير عام 2019.

ودعا التجمع - عبر صفحته الرسمية في موقع "تويتر" - السودانيين إلى الخروج للشوارع غدًا السبت، في مظاهرات مليونية للمطالبة بعودة الحكومة المدنية، مؤكدًا "مواصلة المقاومة السلمية" التي اعتبرها طريق الشعب لإسقاط بما وصفهم بـ "الانقلابيين".

اقرأ ايضا: مصادر: بينيت دعا بوتين لعقد قمة روسية أوكرانية في القدس..والأخير يرفض

وأكد تجمع المهنيين السودانيين، أنه سيواصل التظاهر لإسقاط المجلس الذي قام بتشكيله البرهان، وتأسيس السلطة الوطنية المدنية الانتقالية الكاملة المتمسكة بأهداف التغيير الجذري وغايات ثورة ديسمبر/كانون الأول.

وشدد على أن "جرائم المجلس الانقلابي وممارساته تزيد من التفاف الشعب السوداني حول لاءاتها الثلاث المعلنة: لا تفاوض، لا مساومة، ولا شراكة"، وأضاف: "القوى الثورية الحية في لجان المقاومة بالأحياء والفرقان والقوى النقابية والأجسام ماضية في تشبيك جهودها ورص صفوفها في حركة مقاومة سلمية مستمرة".

وأثار الإعلان عن المجلس السوداني الجديد احتجاجات واسعة في العاصمة السودانية الخرطوم ومناطق أخرى في البلاد، وسط دعوات لتنظيم المزيد من المظاهرات غدًا السبت.

اقرأ ايضا: جونسون يرفض الاستقالة على خلفية مشاركته في حفلات خلا فترة إغلاق كورونا

وكان الفريق أول عبد الفتاح البرهان قد أعلن قبل يومين عن تشكيل مجلس سيادة انتقالي جديد برئاسته، وعين الفريق أول محمد حمدان دقلو قائد قوة الدعم السريع، المتهم بارتكاب تجاوزات إبان حرب دارفور، وأثناء الانتفاضة ضد البشير، بموقعه نائبًا لرئيس المجلس.