الأمم المتحدة تعرب عن قلقها إزاء التعيين الأحادي الجانب لمجلس سيادة جديد

مشاركة
عبد الفتاح البرهان عبد الفتاح البرهان
نيويورك-دار الحياة 11:19 ص، 12 نوفمبر 2021

أعربت الأمم المتحدة عن قلقها حيال تعيين مجلس سيادة جديد في السودان.

جاء ذلك في إحاطة أرسلها الممثل الخاص للأمين العام، فولكر بيرتس، لمجلس الأمن الدولي، في ساعة متأخرة من ليلة أمس الخميس.

اقرأ ايضا: خلال اتصال هاتفي مع آبي أحمد..بايدن يعرب عن قلقه إزاء استمرار الأعمال العدائية في إثيوبيا

وقال بيرتس - عبر تغريدة عبر "تويتر" - "إن التعيين الأحادي الجانب لمجلس سيادة جديد من قبل قائد الجيش، عبد الفتاح البرهان، يزيد من صعوبة العودة إلى النظام الدستوري".

وأكد بيرتس، على أهمية التوصل إلى حل عاجل عبر المفاوضات، من أجل إعادة الحياة السياسية والاقتصادية في السودان إلى طبيعتها.

وأعلن البرهان، عن تشكيل المجلس الجديد الذي حافظ على منصبه كرئيس للمجلس، وأبقى على حمدان دقلو نائبًا له، كما احتفظ ببقية الأعضاء العسكريين في المجلس السابق بعضويتهم فيه.

وبحسب إعلان البرهان، فإن مجلس السيادة يضم 5 أعضاء من المكون العسكري و3 من الجبهة الثورية، بالإضافة إلى خمسة أعضاء يمثلون الأقاليم.

وجاء إعلان البرهان، بعد استيلائه الشهر الماضي على مقاليد السلطة وحل مجلسي السيادة والوزراء، وفرض حالة الطوارئ.

اقرأ ايضا: مفوضة حقوق الإنسان الأممية: قلقون إزاء مقتل 108 مدنيين نتيجة الضربات الجوية الإثيوبية