واشنطن تستنكر تصاعد الهجمات في سوريا بعد تفجير دمشق

مشاركة
تفجير في سوريا- أرشيف تفجير في سوريا- أرشيف
واشنطن-دار الحياة 11:35 ص، 21 أكتوبر 2021

استنكرت الولايات المتحدة الأمريكية، تصاعد العنف والهجمات في سوريا، في أعقاب التفجير الدموي الذي استهدف حافلة تقل عناصر للجيش في العاصمة دمشق، والهجوم على قاعدة التنف جنوب البلاد.

وقالت السفارة الأمريكية في سوريا - على حسابها في "تويتر" اليوم الخميس - : "تستنكر الولايات المتحدة تصاعد العنف والهجمات في سوريا اليوم. ندعو جميع الأطراف إلى احترام وقف إطلاق النار الحالي والتركيز على خفض فوري للتصعيد، وحماية أرواح المدنيين قبل أي شيء".

اقرأ ايضا: واشنطن: وفد أمريكي يلتقي ممثلين عن حركة طالبان بالدوحة

وجاء البيان بعد يوم على تفجير دمشق الذي أسفر عن مقتل 14 شخصًا وخلف عددًا من الجرحى.

في السياق ذاته، أعرب نائب المنسق الإقليمي للشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة المعني بالأزمة السورية، مارك كاتس، عن شعوره بالصدمة بعد تكثيف النظام السوري قصفه لمدينة إدلب التي تخضع لسيطرة المسلحين وسقوط 10 قتلى هناك منهم أربعة أطفال وامرأة.