قضية شغلت الرأي العام..إيطاليا تحاكم 4 ضباط مصريين في قضية قتل ريجيني

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
وكالات -دار الحياة 09:46 م، 14 أكتوبر 2021

يحاكَم أربعة عناصر من الأمن المصري غيابيًا، اليوم الخميس، في العاصمة الإيطالية روما، في قضية مقتل الباحث جوليو ريجيني.

ويواجه المصريون الأربعة اتهامات باختطاف وتعذيب وقتل الباحث الإيطالي ريجيني قبل 5 سنوات في القاهرة، الأمر الذي نفته السلطة المصرية.

اقرأ ايضا: واشنطن: حل قضية الصحراء لن يكون إلا تحت السيادة المغربية

وكان قد عُثر في فبراير/شباط 2016، على جثة جوليو ريجيني، بالقرب من العاصمة المصرية القاهرة، كانت الجثة مشوهة لدرجة كبيرة حتى أن أمه واجهت صعوبة في التعرف عليه.

ومن المقرر أن يحضر والدي ريجيني جلسة المحاكمة في العاصمة روما، للاطلاع على تفاصيل قتل ابنهما.

في السياق ذاته، اتهم الجانب الإيطالي السلطات المصرية بإعاقة سير التحقيقات الإيطالية بشأن قتلة مقتل ريجيني، بسبب وجود روايات مختلفة حول الطريقة التي قُتل بها والتي كان إحداها عن صفقة عقاقير مخدرة، وأخرى عن محاولة سرقة فاشلة، وثالثة تحدثت عن محاولة اغتصاب.

ووفقًا للادعاء الإيطالي، فإن الباحث ريجيني الذي قتل على يد الأمن الوطني المصري، ظل ريجيني تحت المراقبة لأسابيع وأنه تعرض قبل عملية القتل إلى الركل واللكم والجرح والحرق بأشياء شديدة السخونة، فضلا عن الضرب بالعصيّ.

اقرأ ايضا: مصادر: محادثات أنقرة وتل أبيب حول قضية الزوجين الإسرائيليين بداية لعودة العلاقات بين الجانبين

وسمّى الادعاء أربعة متهمين في القضية هم: اللواء طارق صابر، والعقيد حسام حلمي، والعقيد أطهر كامل محمد إبراهيم، والرائد شريف مجدي إبراهيم عبد العال.