الجرافات الإسرائيلية تهدم منشآت سكنية فلسطينية وسط الضفة الغربية

مشاركة
جرافات إسرائيلية تهدم منازل فلسطينية في الضفة الغربية (أرشيف) جرافات إسرائيلية تهدم منازل فلسطينية في الضفة الغربية (أرشيف)
الضفة الغربية- دار الحياة 11:30 ص، 14 أكتوبر 2021

هدمت الجرافات الإسرائيلية، اليوم الخميس، منشآت سكنية فلسطينية في تجمع القبون البدوي قرب قرية المغير شمال مدينة رام الله وسط الضفة الغربية.

واقتحمت قوات إسرائيلية كبيرة التجمع البدوي في ساعات الصباح الباكر، وشرعت جرافاتها بعمليات هدم مساكن بدوية ومنشآت زراعية للبدو في التجمع الواقع شرق القرية وقامت بمصادرتها.

اقرأ ايضا: اقتحام باحات الأقصى من قبل عشرات المستوطنين وسط حراسة شرطة الاحتلال

ويهاجم مستوطنو "جبعيت" المقامة على أراضي القرية، المزارعين بشكل متواصل في منطقتي عين سامية ومرج الذهب وسط الضفة، وذلك بدعم من الحكومة الاسرائيلية.

ورأى مراقبون، أن السلطات الاسرائيلية تحاول  الاستيلاء على أراضي المواطنين وتهجيرهم، لصالح بناء البؤر الاستيطانية التي يرفضها القانون والمواثيق الدولية.

يشار إلى أن الجرافات الإسرائيلية  هدمت في تموز الماضي، 11 مسكنًا بالتجمع البدوي الذي يحيطه عددًا من المستوطنات، واستولت على ممتلكات المواطنين.

وتستهدف سلطات الاحتلال منذ عقود ماضية التجمعات البدوية شمال وشرقي رام الله، عبر عمليات ترحيل وتهجير مستمرة تواجهها العائلات.

اقرأ ايضا: "الجهاد الإسلامي" تحذر من خطورة سحب السلطة سلاح المقاومة في الضفة

وارتكاب القوات الإسرائيلية (2694) انتهاكًا خلال أيلول/ سبتمبر الماضي، والتي زادت بنسبة 40 % عن سبتمبر/ أيلول من العام المنصرم 2020، وفق تقرير فلسطيني محلي.