قريبًا.. أفلام تتناول مجموعة "قصص فلسطينية" عبر شبكة "نتفليكس"

مشاركة
صورة توضيحية صورة توضيحية
دار الحياة 01:46 م، 13 أكتوبر 2021

تطلق شبكة نتفليكس في 14 أكتوبر، مجموعة “قصص فلسطينية”، والتي تعرض 32 فيلماً قدمها عدد من أفضل صانعي الأفلام في العالم العربي، وذلك خلال الأسابيع القليلة المقبلة. وتشمل هذه المجموعة، المتاحة لأعضاء Netflix في جميع أنحاء العالم، بعضًا من الأفلام المميزة الحائزة على جوائز، لصانعي أفلام فلسطينيين أو أفلام تتحدث عن قصص فلسطينية.

وتضم المجموعة أعمال مخرجين مرموقين وغزيري الإنتاج مثل آن ماري جاسر، ومي المصري، ومهدي فليفل، وسوزان يوسف، ومي عودة، وفرح النابلسي والعديد غيرهم. ويأتي إطلاق هذه المجموعة تكريماً لإبداع وشغف صناعة السينما العربية، في سياق مواصلة Netflix في الاستثمار بقصص متميزة من العالم العربي.

اقرأ ايضا: مسلسل قيامة عثمان الحلقة 67 مترجمة HD عبر قصة عشق

وفي تعليق لها، قالت مي عودة، منتجة فيلم “العبور”: “يسعدني أن أرى أخيرًا أفلام فلسطينية متاحة لجمهور واسع من خلال Netflix. ونحن جميعًا في صناعة السينما الفلسطينية حريصون جدًا على مشاركة روايتنا مع العالم من خلال إنتاجاتنا الأصيلة كبديل للتقارير الإخبارية التي قد لا تعكس وجهة نظرنا. وأود هنا أن أتوجه بالشكر الجزيل لفريق Netflix وFront Row على جهودهم الرائعة لمساعدتنا في إيصال صوتنا”.
وتغطي المجموعة أفلامًا من أنواع درامية متنوعة، وسوف تستعرض عمق التجربة الفلسطينية وتنوعها، لتروي قصصًا عن أشخاص عاديين، حياتهم وأحلامهم وعائلاتهم وصداقاتهم وعلاقات الحب التي تنشأ بين بعضهم.

اقرأ ايضا: مشاهدة فيلم احمد نوتردام 2021 يوتيوب HD عبر موقع برستيج

من جانبها، قالت نهى الطيب، مديرة الاستحواذ في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وتركيا لدى Netflix: “أنا شغوفة جدًا بتنويع محتوى منصتنا، حيث تسعى Netflix لتصبح موطنًا للسينما العربية، يستطيع أي شخص في العالم الوصول إليه للاستمتاع بأفلام ومسلسلات عربية متميزة. نحن نؤمن بأن القصص الرائعة تسافر أبعد من حدود موطنها الأصلي، ويُعاد سردها بلغات مختلفة، ليستمتع بها أشخاص من مختلف مشارب الحياة. ونأمل من خلال مجموعة “قصص فلسطينية” أن نتمكن من تقديم هذه القصص الجميلة لجمهور عالمي. وعلى الرغم من أن هذه القصص عربية بامتياز، إلا أنها تنطوي على موضوعات إنسانية بحتة، وسوف تترك أثرها لدى جمهور واسع في جميع أنحاء العالم، وهذا هو الجمال الحقيقي للسرد القصصي”.