كاليفورنيا تقر منهجًا يتبنى الرواية الفلسطينية عن النكبة متطلبًا للتخرج من الثانوية

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
واشنطن-دار الحياة 11:45 م، 11 أكتوبر 2021

اعتمدت ولاية كاليفورنيا الأمريكية، قانونًا يتبنى تدريس الرواية الفلسطينية عن موضوع "النكبة"، كما يعتبر الحركة الصهيونية حركة عنصرية ضمن مساق "الدراسات العرقية"، والتي طرح كأحد متطلبات التخرج من المدرسة الثانوية.

ووقع حاكم ولاية كاليفورنيا غريفين نيوسوم، على القانون الذي أقره برلمان الولاية، وبذلك يصبح نافذًا، ويشترط للتخرج من الثانوية بدءًا من خريف عام 2024، وفق ما أوردته وسائل اعلام أمريكية متطابقة على مواقعها الالكترونية.

اقرأ ايضا: الجزائر تعلن عن استضافتها لقاء يجمع الفصائل الفلسطينية قريبًا

وذكرت مصادر، أن القانون الجديد لقي معارضة من اليهود في الولايات المتحدة، ووصفوا المناهج الدراسية بولاية كاليفورنيا بأنها "متحيزة تجاه فلسطين".

ومقابل ذلك، حظي القانون بتأييد كبير لدى التجمعات الحزبية للسود واللاتينيين والآسيويين وجزر المحيط الهادئ والأمريكيين الأصليين في الولاية، إذ يتيح مشروع القانون للأقليات الأخرى تطوير مناهجها العرقية وتدريسها في المناطق التعليمية وفقا لكثافتها السكانية.

وطالب الحكام في القرار باستخدام المنهاج الرسمي للدراسات العرقية العرقية وتدريسها في المناطق التعليمية وفقا لكثافتها السكانية.

وأوضح نيوسوم في بيان له: أن الدراسات العرقية ستساعد في توسيع الفرص التعليمية في المدارس، وتعليم الطلاب عن المجتمعات المتنوعة التي تشكل كاليفورنيا، وتعزيز المشاركة الأكاديمية والتحصيل الدراسي للطلاب".

اقرأ ايضا: العاهل المغربي. يدعو لإعادة المفاوضات لتسوية القضية الفلسطينية في إطار حل الدولتين

وأشار إلى أن هناك بندًا في المناهج يسمح للمناطق التعليمية باعتماد مناهجها الخاصة، والتي تشمل مناهج الهنود واللاتينيين والأمريكيين من أصل أفريقي وغيرهم من الفئات التي عانت من العنصرية والتهميش في الولايات المتحدة، ومن ضمنها منهاج واحد تم إعداده بواسطة مؤسسة خاصة غير ربحية تتبنى رواية الفلسطينية للنكبة وتنظر إلى الصهيونية على أنها حركة عنصرية ويتيح تدريس مقاطعة "إسرائيل".