عضوة سابقة بالكنيست: شمعون بيريز اعتدى عليّ جنسيًا مرتين..إحداها عندما كان رئيسًا للحكومة

مشاركة
شمعون بيريز شمعون بيريز
دار الحياة 07:28 م، 10 أكتوبر 2021

ادعت العضوة السابقة بالكنيست الإسرائيلي، كوليت أفيتال، أن الرئيس  الإسرائيلي الراحل شمعون بيريز، تهجم واعتدى عليها جنسيًا مرتين في فترة الثمانينيات، منها مرة واحدة عندما كان رئيسًا للحكومة الإسرائيلية.
وقالت أفيتال - خلال مقابلة مع صحيفة "هآرتس" العبرية - : "إنها اُستدعيت لمكتب بيريز، حينما كان رئيسًا للحكومة الإسرائيلية في العام 1984، وتم مناقشة الوظائف المحتملة التي يمكن أن تديرها في إدارته بعد عودتها كدبلوماسية مقيمة في باريس، وعندما نهضت لتغادر المكتب حشرها عند مدخل الباب فجأة وحاول تقبيلها".
وتابعت العضوة السابقة في الكنسيت عن حزب العمل والتي عملت مع بيريز لعدة سنوات بعد ذلك، : "قمت بدفعه بعيدًا وغادرت المكتب، وكانت ساقاي ترجفان عندما غادرت، وصدمني ما كان سيفعله معي، وتجنبت رؤيته لمدة عامين بعد الواقعة".
وزعمت أفيتال أن المرة الثانية التي اعتدى عليها جنسيًا كانت قبل عدة سنوات من الواقعة، عندما كان في زيارة للعاصمة الفرنسية باريس، إذ دعيت لتناول عشاء مع بيريز في الفندق الذي يقيم فيه، وعندما وصلت، قيل لها إنهم سيجتمعون في غرفته لأسباب أمنية.

وأشارت أفيتال إلى أنها عندما دخلت إلى غرفة الفندق، كان ينتظرني في ملابس النوم، وقام بدفعي نحو السرير، لكنني قاومت وغادرت، حيث استغرق الأمر بضع ثوان.

وتابعت أنها قالت للناطق باسم حزب "العمل" آنذاك "يوسي بيلين"، الذي كان في الغرفة المجاورة: "في المرة القادمة التي يصل فيها بيريز إلى باريس، لن أبقى وحدي معه، ستكون معي".