اجتماع استثنائي بين كبار الضباط اللبنانيين والإسرائيليين برعاية "اليونيفيل"

مشاركة
بيروت-دار الحياة 06:08 م، 10 أكتوبر 2021

عقدت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان "اليونيفيل" اجتماعًا ثلاثيًا استثنائيًا مع كبار الضباط في القوات المسلحة اللبنانية والجيش الإسرائيلي في موقع الأمم المتحدة برأس الناقورة برئاسة قائد البعثة الأممية، اللواء ستيفانو ديل كول، وركزت المناقشات على الوضع على طول الخط الأزرق والانتهاكات الجوية والبرية وقضايا أخرى.

جاء الاجتماع على خلفية القصف المتبادل عبر الحدود في أغسطس/آب المنصرم بين الجيش الإسرائيلي وحزب الله اللبناني.

اقرأ ايضا: مخاوف إسبانية من التقارب "الأمني" بين إسرائيل والمغرب

وأوضح البيان أن ستيفانو ديل كول تطرق إلى الانتهاكات الخطيرة لوقف الأعمال العدائية بين الطرفين في الرابع والخامس والسادس من أغسطس/آب المنصرم، محذرًا من أن ذلك المستوى غير المسبوق من التصعيد له تداعيات خطيرة على وقف الأعمال العدائية، ولذلك من المهم أن يظل ما جرى حدثًا منعزلًا ولا يمثل نزعة جديدة على طول الخط الأزرق.

وحث قائد القوة الأممية العسكريين اللبنانيين والإسرائيليين، في ملاحظة عملياتية، على إيجاد حلول للقضايا الموسمية على طول الخط الأزرق، والتي يمكن حلها من خلال الترتيبات المحلية بمساعدة آلية الارتباط والتنسيق التي تضطلع بها "اليونيفيل".

ونقل البيان عن ديل كول، قوله: "لقد رحب مجلس الأمن بالتقدم الذي أحرزتموه في تعليم الخط الأزرق، ومن شأن استمرار تلك العملية الهادفة إلى معالجة واستكمال جميع النقاط العالقة أن يبعث برسالة واضحة حول تطبيق متطلبات الولاية".

وشدد ديل كول، على وجود حاجة للمضي قدمًا في حل القضايا العالقة عند الخط الأزرق، على النحو المنصوص عليه بوضوح في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2591.

 

 

اقرأ ايضا: إصابات بين المحتجين الهولنديين ضد إجراءات كورونا