الأمن البحريني يقمع مظاهرة حاشدة رافضة للتطبيع وفتح سفارة لإسرائيل في المنامة

مشاركة
قوات الامن البحرينية تقمع المتظاهرين ضد التطبيع مع اسرائيل قوات الامن البحرينية تقمع المتظاهرين ضد التطبيع مع اسرائيل
المنامة- دار الحياة 07:45 م، 09 أكتوبر 2021

قمعت قوات الأمن البحرينية، أمس الجمعة، مظاهرة حاشدة في العاصمة البحرينية المنامة بقوة السلاح، نددت بالتطبيع مع إسرائيل وبفتح سفارة لها في المنامة.

واعتقلت قوات الأمن البحرينية عددًا من النشطاء البحرينيين خلال مشاركتهم في المتظاهرة التي جابت شوارع العاصمة المنامة، فيما اطلقت قنابل الغاز والصوت بكثافة اتجاه المتظاهرين وذلك لتفريقهم.

اقرأ ايضا: الغضب يعود إلى السودان..قوات الأمن تقمع تظاهرات رافضة لاتفاق البرهان وحمدوك

وقالت وسائل إعلام بحرينية، إن "قوات الامن البحريني ما تزال تعتقل 15 شخصا على الاقل من منطقة رأس رمان  لعرضهم على النيابة العامة ومحاكمتهم لرفضهم التطبيع مع كيان الاحتلال الإسرائيلي".

ورفع المحتجون أعلام فلسطين، وسط شعارات ونداءات ترفض التطبيع وتدعو الحكام في الدولة إلى التراجع فورًا عن تلك الاتفاقيات التي اعتبروها تصفية واضحة للقضة الفلسطينية.

إلى جانب آخر، وصل وفد بحريني، الأربعاء الماضي، أراضي الكيان الإسرائيلي، وزاروا بعد لقاء قادة إسرائيليين المسجد الأقصى، والتقط الوفد صورًا مع حاخامات إسرائيليين تداولها مواقع التواصل الاجتماعي، وسط تجاهل حالة الغضب الفلسطيني الرافض لتلك الزيارات.

يشار إلى أن كل من الإمارات والبحرين، وقعتا، منتصف سبتمبر/أيلول 2020، اتفاقات لتطبيع العلاقات مع إسرائيل في حفل رسمي استضافته حديقة البيت الأبيض.