الرئيس الفلسطيني يطلب لقاء وزيرة إسرائيلية والأخيرة ترفض

مشاركة
شاكيد-الرئيس عباس شاكيد-الرئيس عباس
القدس المحتلة-دار الحياة 06:56 م، 04 أكتوبر 2021

كشف موقع "واللا" العبري، اليوم الاثنين، أن الرئيس الفلسطيني محمود عباس، طلب من الوزراء الإسرائيليين الذين التقى بهم أمس الأحد، في رام الله، بإيصال رسالة لوزيرة الداخلية في الحكومة الإسرائيلية "أيليت شاكيد"، بأنه يرغب في لقائها.

ووفقًا للموقع، قال عباس - خلال اللقاء - : "أبلغوا شاكيد أنني أريد لقاءها، لماذا يخافون من التحدث معي؟"، وأضاف: "فلتأتي وتقول كل ما تريد وأنا سأستمع لها، أنا أعرف أن لديها آراء صعبة ولكن حتى لو اتفقنا على ١٪؜ فهذا سيكون تقدمًا".

اقرأ ايضا: محكمة ليبية ترفض ترشح "الدبيبة" للانتخابات الرئاسية

وتابع: إن الرئيس عباس قال إنه يعرف أنه لن تكون هناك مفاوضات. "ولكن يجب أن نجلس ونتحدث حتى لو لم نتفق على شيء".

من جهتها، ردت وزيرة الداخلية الإسرائيلية إيليت شاكيد، على طلب الرئيس الفلسطيني للقائها في رام الله، وذلك عقب لقائه وزيري الصحة والتعاون الإقليمي الإسرائيليين.

وقالت شاكيد، في تغريدة لها على تويتر: "لن يحدث، لن أقابل أحد منكري المحرقة، ومن يقاضي جنود الجيش الإسرائيلي في لاهاي، ومن يدفع أموالًا لمن يقتل اليهود"، وختمت تغريدتها بعبارة: "ليلة طيبة".