شمن اتفاقية ابراهام

وزير الخارجية الإسرائيلي يصل إلى البحرين لافتتاح سفارة بلاده

مشاركة
لحظة وصول وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى البحرين لحظة وصول وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد إلى البحرين
تل ابيب- دار الحياة 10:55 ص، 30 سبتمبر 2021

أعلنت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم الخميس، وصول وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، إلى العاصمة البحرينية، المنامة، في أول زيارة تاريخية لوزير إسرائيلي إلى البحرين.

وحضر استقبال وزير الخارجية الاسرائيلي لبيد، وزير الخارجية البحريني عبد اللطيف الزياني، عند وصوله المطار في المنامة.

اقرأ ايضا: ولي عهد أبو ظبي يدعو الرئيس الإسرائيلي لزيارة رسمية إلى الإمارات

وقال وزير الخارجية لابيد: "وصلنا إلى البحرين. فخور جدا بتمثيل إسرائيل في أول زيارة رسمية وتاريخية إلى المملكة. شكرا على حفاوة الترحيب".

وقالت هيئة الإذاعة الإسرائيلية الرسمية: إن "الوزير لابيد "سيوقع أيضا مع نظيره البحريني عبد اللطيف الزياني سلسلة اتفاقيات تركز على التعاون الثنائي"، في إطار اتفاقيات ابراهام التي وقعت عام 2020 في العاصمة واشنطن، بين البحرين وإسرائيل.

وأضافت هيئة الإذاعة الإسرائيلية، أن لابيد "سيدشن افتتاح السفارة الإسرائيلية في المنامة".

يُشار إلى أن البحرين وقعت على اتفاقية التطبيع في العاصمة الامريكية واشنطن في الحادي عشر من أيلول الماضي، بدعم من رئيس الولايات المتحدة السابق دونالد ترامب، كما تم التوقيع على العديد من المشاريع ضمن محلقات الاتفاقية التي يرفضها الفلسطينيين.

 

 من جهته، اعتبرت حركة "حماس"، استقبال النظام البحريني وزيرَ خارجية الاحتلال لافتتاح سفارة صهيونية في المنامة، أنه "جريمة قومية ضد مصالح الأمة، وامتداد لخطيئة توقيع اتفاقات التطبيع".

وقال الناطق باسم "حماس" حازم قاسم، إنه: "يتزامن افتتاح سفارة للاحتلال في المنامة مع جريمة ارتكبها جيش الاحتلال بإعدامه إحدى نساء فلسطين على بوابات المسجد الأقصى، وهو ما يشكل تشجيعًا للاحتلال على مواصلة جرائمه بحق شعبنا الفلسطيني ومقدسات الأمة".

اقرأ ايضا: سلاح الجو الإسرائيلي يقرر حظر رحلات طائرات "F15" لهذا السبب

ودعا الناطق باسم "حماس" قاسم،  كل القوى الحية في الأمة أن تعلي صوتها الرافض للتطبيع مع الاحتلال الذي لا يخدم إلا المصالح الصهيونية وروايته الاستعمارية.