السبب "اليوتيوبر".. مصر تدخل في مفاوضات جادة مع "فيسبوك" و"يوتيوب"

مشاركة
فيسبوك فيسبوك
القاهرة- دار الحياة 08:45 م، 25 سبتمبر 2021

كشفت وسائل إعلام مصرية، اليوم السبت، عن أن إدارة مصلحة الضرائب في مصر دخلت في مفاوضات مع العملاقين "فيسبوك" و"يوتيوب" لإخضاع محتوى "اليوتيوبر" و"البلوغر" والمشاهير في مصر لضريبتي الدخل والقيمة المضافة.

وأوضح الإعلام المصري، أن هذا الإجراء يندرج تحت قانون الضريبة على القيمة المضافة رقم 67 لسنة 2016، مشيرًا  إلى أن المصلحة تتعاون بموجب بروتوكول مع وزارة الاتصالات لمدها بجميع المعلومات التي تحتاجها في ضوء عملها للحفاظ على المال العام، وأنه جار وضع الآليات الفنية التي يتم على أساساها احتساب قيمة الضريبة.

اقرأ ايضا: مصر وإسرائيل توقعان اتفاقية تفاهم حول إمدادات الغاز

وبيّن أنه سيتم تتبع الأفراد سواء كانوا من اليوتيوبرز أو البلوغرز، الذين يحققون أرباحا سنوية بأكثر من 500 ألف جنيه وإخضاعهم لضريبتي القيمة المضافة والدخل، مؤكدًا أن ضرائب المحتوى ستفرض على جميع المواطنين سواء كانت وظيفتهم هي تقديم المحتوى أو كانوا من المشاهير والنجوم من الفنانين والرياضيين، الذين يمتلكون متابعين بالملايين ويحققون إيرادات من هذا العمل.

ولفت إلى أن الطريقة المبدئية للحساب ستكون وفقا لتوقعات القيمة من خلال المشاهدات التي يتم تحقيقها وقيمة هذه المشاهدات من قبل يوتيوب أو فيسبوك.

وستشمل الضريبة جميع منصات التواصل الاجتماعي التي تتحقق من خلالها أرباحًا وتتضمن "يوتيوب" و"فيسبوك" و"تيك توك" و"إنستغرام".

ووفق قانون الضريبة في مصر، فإن الأفراد والشركات الذين يقدمون خدمات مهنية واستشارية يتوجب عليهم التسجيل اعتبارا من تاريخ بدء النشاط وتحصيل وتوريد الضريبة على القيمة المضافة بفئة 10%.

اقرأ ايضا: مصر تلحق بالركب وتجري تجارب سريرية على لقاح "كوفي فاكس" المضاد لكورونا