فيديو صادم: طفل يتوسل الموت في العراق .. هاشتاق انقذوا الطفل محمد

مشاركة
فيديو صادم: طفل يتوسل الموت في العراق .. هاشتاق انقذوا الطفل محمد فيديو صادم: طفل يتوسل الموت في العراق .. هاشتاق انقذوا الطفل محمد
04:03 م، 23 سبتمبر 2021

تصدر فيديو لطفل طفل يتوسل والده من اجل الموت على قائمة التريند في منصة تويتر في العراق اليوم الخميس الموافق 23-9-2021 مع استخدام هاشتاق انقذوا الطفل محمد ، حيث ضج الفيديو كافة ارجاء البلاد بسبب بشاعته التي لا تطيقها الإنسانية فريق دار الحياة وضع لكم التفاصيل في هذه المقالة .

ووضعنا لكم تفاصيل لأب يعذب ابنه بصورة بشعة جدًا في العراق وسط نزيف من الدماء يسيل من رأسه بعد أن ربطه بسلسلة جنزير ، وانتشر مقطع فيديو له على كافة مواقع التواصل الاجتماعي ، وسط مطالبات من المواطنين للجهات الرسمية بفتح تحقيق عاجل وفوري في الحادثة الأليمة ، وفيما يلي التفاصيل:-

اقرأ ايضا: العراق يجدد رفضه القاطع للتطبيع مع إسرائيل ويؤكد دعمه الثابت للقضية الفلسطينية

أب يعذب ابنه في العراق

فريق تسويات البصرة على تويتر كتب في تغريدة بعد أن نشر مقطع فيديو للطفل : طفل يتوسل والده من اجل الموت، وقال على الجميع التدخل لمساعدة هذا الطفل اجعلوا من الفيديو قضية رأي عام ، اسم الطفل محمد عبدالله حاتم كاطع".

هاشتاق انقذوا الطفل محمد

ولقد نشرنا لكم بعض التغريدات من قبل رواد مواقع التواصل ، إذ نشر حساب بيري تغريدة جاء فيها: هاي المنطقة الجغرافية موبوئه ولا تصلح لعيش البني ادمين ما بالكم الاطفال!! مدام الطفل يعتبر ملك ابوه، ومدام مسموح للأباء المريضين "يأدبوا" اطفالهم بالطريقة هاي وما في قانون يردعهم، رح نضل نشوف هيك مناظر! حرقوا قلبي الله يحرق قلب هيك اهل".

وقالت دينا: "والي قاعد بحكي أنه عادي الضرب بالتربية هاد تعذيب مش ضرب + الاب أبدا مش مؤهل لتربية ذبابة".

احد الحسابات قال: "الله يحرقوا الله يحرقوا، كيف في هيك أب بقدر يعمل هيك بابنه، مو قادرة أوقف بكا، الله يكسر ايديك".

المواطن معتز كتب: "ان ترى طفل لا يزيد عمره عن 15 عام يتوسل من اجل الموت ليس الى اره.. ابي  بل الى والده الذي من المفروض  ان يكون اكثر شخص يحبه فسوف اعرف كمية التعذيب و الضرب الذي ناله حتى يصل الى هذه الحالة".

حساب سومر قال:" لكم هاي شنو الدا أشوفه، الله يلعن هيچ حكومة فاشلة وهيچ شعب أغلبه مريض !! يعني هذا شلون يسمي نفسه أب؟ هذا مجرم يا حكومة النهب والبوك الإعدام قليل بحقه".