وزارة الأوقاف السودانية تدين محاولة الإنقلاب "الفاشلة" في البلاد

مشاركة
وزير الشؤون الدينية والأوقاف في السودان نصر الدين مفرح وزير الشؤون الدينية والأوقاف في السودان نصر الدين مفرح
الخرطوم- دار الحياة 03:17 م، 21 سبتمبر 2021

دان وزير الشؤون الدينية والأوقاف في السودان، نصر الدين مفرح، اليوم الثلاثاء، المحاولة الانقلابية الفاشلة ضد السلطات في البلاد.

وقال الوزير السوداني : "لا زال أعداء الوطن والثورة العظيمة يحاولون إجهاض هذا المشروع الوطني العظيم، ولكن سنظل وتظل قوى الثورة حية"، مؤكدًا أنه "لن تفلح محاولات الفاسدين بقايا النظام المباد من اجهاضها".

اقرأ ايضا: الشرطة السودانية تصيب متظاهرين اثنين عقب محاولة اقتحام مقر مجلس الوزراء في الخرطوم

وأضاف الوزير- على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" - : "آن الأوان أن تكنس مؤسساتنا السياسية والعسكرية من طغمة المتأسلمين".

ودعا وزير الأوقاف، جميع القوى ولجان المقاومة والتغيير في السودان، إلى ضرورة حراسة هذا "المشروع النبيل".

وأعلنت وسائل إعلام سودانية، صباح اليوم، عن محاولة انقلاب فاشلة من قبل ضباط في سلاح المدرعات، مستغلين الأحداث المتوترة في البلاد.

وكشفت مصادر سودانية، في تصريحات صحفية، أن عددًا من الضباط يبلغ عددهم أكثر من (20) يقودهم اللواء عبد الباقي بكراوي، سيطروا على سلاح المدرعات التابع للجيش السوداني.

وأشارت المصادر، إلى أن بعض الجيوب في سلاح المدرعات، يتم ملاحقتها من قبل القوات الأمنية.

وأكد مصدر حكومي رفيع المستوى، لوكالة (فرانس برس)، أن منفذي العملية حاولوا السيطرة على مقر الإعلام الرسمي لكنهم "فشلوا".

وأشار مصدر رسمي آخر، إلى أن محاولة الانقلاب تضمنت مساعي للسيطرة على إذاعة "أم درمان" التي تقع على الضفة الأخرى من النيل قبالة العاصمة الخرطوم.

وأفادت صحيفة "السوداني"، بتحرك دبابتين من أمام السلاح الطبي وإغلاق الطريق نحو جسر "أم درمان" القديم بجوار البرلمان، وسط انتشار كثيف للقوات العسكرية.

وأضافت الصحيفة: أن "إذاعة أم درمان قطعت البث، وأعلنت عن وقوع محاولة انقلابية في السودان، ودعت الجماهير للتصدي لها".

اقرأ ايضا: غضب في الحكومة السودانية من تصريحات "حميدتي": خرق واضح للدستور

ونقلت عن مصدر سيادي قوله إن "محاولة انقلابية تجري الآن للإطباق على الفترة الانتقالية".