واشنطن: لا نخطط للتخلي عن اتفاق الغواصات مع أستراليا

مشاركة
بايدن-ماكرون- صورة أرشيف بايدن-ماكرون- صورة أرشيف
واشنطن-دار الحياة 09:51 م، 20 سبتمبر 2021

أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الاثنين، أنها لا تنوي التخلي عن اتفاق تزويد أستراليا بالغواصات النووية، على خلفية الاحتجاج الفرنسي واندلاع أزمة بين واشنطن وباريس.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض، جين ساكي: "واشنطن لا تخطط للتخلي عن اتفاق تزويد أستراليا بالغواصات النووية".

اقرأ ايضا: إسرائيل والإمارات توقعان على اتفاق "ممر سفر أخضر" يسمح بحرية السفر دون قيود

وأشارت ساكي إلى مكالمة هاتفية مرتقبة سيتم إجراؤها بين الرئيس الأمريكي جو بايدن ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون، لبحث معالجة الأزمة السياسية القائمة.

وأضافت: "الرئيس بايدن سيتحدث إلى الرئيس ماكرون خلال الأيام المقبلة، وسيؤكد التزام الولايات المتحدة بالعمل مع أحد أقدم وأقرب الشركاء" (في إشارة إلى فرنسا).

ودخلت العلاقات بين فرنسا من جهة والولايات المتحدة وأستراليا من جهة أخرى، أزمة سياسية كبيرة، الخميس الماضي، بعد إعلان أستراليا إلغاء صفقة الغواصات التي أبرمتها مع فرنسا، واستبدالها بأخرى أمريكية عاملة بالوقود النووي.

ووصفت باريس إلغاء الصفقة بأنها "خيانة وطعنة في الظهر".

اقرأ ايضا: أستراليا تتخذ قرارًا بشأن المسافرين والتنفيذ أول نوفمبر

واعتبرت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لايين، في وقت سابق اليوم، طريقة التعامل مع فرنسا في قضية صفقة الغواصات مع أستراليا في إطار الشراكة الأمنية الأمريكية الأسترالية البريطانية، "غير مقبولة".