خلال جلسة ساخنة بمجلس النواب الأمريكي..بلينكن يدلي بشهادته حول الانسحاب من أفغانستان

مشاركة
وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن
واشنطن-دار الحياة 01:19 م، 14 سبتمبر 2021

دافع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، أمس الاثنين، عن انسحاب واشنطن من أفغانستان، وذلك خلال جلسة ساخنة مع مشرعين في الكونغرس.

وقال بلينكن - خلال الجلسة - إن حركة طالبان كانت تلزم القوات الأمريكية بالتاريخ المحدد للانسحاب، وأنها كانت ستستأنف هجماتها على القوات إذا تجاوزت ذلك التاريخ.

اقرأ ايضا: الاتحاد الأوروبي: إيران ترغب في عقد اجتماع مع مسؤولين أوروبيين حول الاتفاق النووي

وأضاف أن انسحاب بلاده من أفغانستان، جاء بعد التأكد من أن بقاء الجنود الأمريكيين هناك لفترة أطول لن يجعل قوات الأمن الأفغانية أو الحكومة الأفغانية قادرة على الصمود وتولي زمام الأمور في البلاد.

وأشار وزير الخارجية الأمريكي، في جلسة استماع أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، إلى أن الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب تفاوض مع حركة طالبان بشأن اتفاق الانسحاب، وقال إن "إدارة بايدن لم تفكر في التفاوض مرة أخرى بسبب تهديدات من الحركة بالعودة إلى قتل الأمريكيين".

وأضاف الوزير منتقدًا إدارة الرئيس السابق: "ورثنا عن إدارة ترامب موعدًا محددًا للانسحاب من أفغانستان، لكن دون خطة للقيام بذلك".

وشدد على ضرورة العمل ضمان الاستقرار في أفغانستان وأن لا يعاني أكثر مما يعانيه حاليًا، مضيفًا أنه "سيعين مسؤولًا كبيرًا بوزارة الخارجية تنصب مهمته على جهود دعم المرأة والأقليات في أفغانستان".

اقرأ ايضا: رئيس الوزراء الياباني يحل مجلس النواب استعدادًا لإجراء الانتخابات

وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن قد مثُل، أمس الإثنين، أمام لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، حيث من المقرر أن يدلي بشهاداته، اليوم الثلاثاء، أمام لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، وهو أول مسؤول في إدارة بايدن يدلي بشهادته علنا أمام المشرعين منذ سيطرة طالبان على أفغانستان.