"مهلة الهدوء شارفت على الانتهاء"

المقاومة الفلسطينية بغزة توجه تحذيرًا لإسرائيل عبر مصر

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
غزة-دار الحياة 10:13 ص، 11 سبتمبر 2021

وجّهت فصائل المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة، رسالة إلى الوسطاء بضرورة وقف الاحتلال الإسرائيلي اعتداءاته بحق الأسرى في السجون، محذرةً من أنها لن تقف مكتوفة الأيدي حيال ما يتعرضون له من عمليات قمع وتنكيل.

 

اقرأ ايضا: تفاصيل لقاء السفير القطري مع قيادة حماس بغزة

ونقلت صحيفة "الأيام" الفلسطينية، اليوم السبت، عن مصدر مطلع قوله، إن مصر تلقت رسالة من الفصائل الفلسطينية، توعدت فيها بالتصعيد ونسف تفاهمات التهدئة في ظل استمرار الاعتداءات ضد الأسرى داخل السجون.

 

وأضاف المصدر، أن "مصر ردّت بأنها ستمارس أقصى الضغوط على الاحتلال لوقف اعتداءاته على الأسرى في السجون في أسرع وقت ممكن".

 

وذكرت الصحيفة، أن رسالة فصائل المقاومة التي وجهت لمصر، توعدت فيها بالتصعيد ونسف كل التفاهمات الأخيرة مع الاحتلال، التي قادت إلى الهدوء النسبي خلال الأيام الأخيرة.

وأعلنت إسرائيل، في وقت سابق، عن اعتقال 4 أسرى من الذين نجحوا بالفرار من سجن "جلبوع" شديد التحصين الاثنين الماضي، والأسرى هم (زكريا الزبيدي ومحمود العارضة ومحمد العارضة ويعقوب قادري).

ووفقًا للمصدر، فإن الفصائل أبلغت مصر أنها قصرت فترة المهلة التي منحتها لإسرائيل لرفع حصاره عن القطاع من الخامس عشر من الشهر الجاري الى الثاني عشر من الشهر نفسه؛ وذلك احتجاجاً على ممارسات الاحتلال الإجرامية بحق الأسرى.

اقرأ ايضا: الخارجية الفلسطينية تعلن العثور على اثنين من المواطنين السبعة المفقودين في تركيا

وتوقع المصدر للصحيفة، أن تشهد حدود قطاع غزة المزيد من التصعيد الميداني بعد انتهاء المهلة، موضحًا أن الفصائل لا تزال تمارس أقصى درجات ضبط النفس حتى لا تنزلق الأوضاع في القطاع إلى مواجهة حتمية بانتظار نتائج الوساطة المصرية.