بمخالفة للقانون..بيع أراضي مملوكة لبطريركية الكنيسة الأرمنية في القدس لمستثمر يهودي

مشاركة
البطريريك نورهان مانوغيان بالثوب الأسود البطريريك نورهان مانوغيان بالثوب الأسود
القدس-دار الحياة 12:58 م، 10 سبتمبر 2021

أفاد موقع أرمني متخصص بالشؤون الأرمنية وحقوق الإنسان، بأن بطريركية الكنيسة الأرمنية بالقدس، تعاقدت مع مستثمر، يهودي نمساوي من أجل بيع أراضي مملوكة للبطريركية، له وبناء فندق عليها في مدينة القدس القديمة.

وكشف موقع "كيجهارت" بافتتاحيته في 31 من أغسطس (آب) الماضي، أن البطريرك نورهان مانوغيان، ومسؤول العقارات في الكنيسة، الأب باريب بريستان، يتشاركان معًا في هذه الفضيحة.

اقرأ ايضا: أعضاء بالكونغرس يطالبون الخارجية الأمريكية بالتدخل لوقف استيلاء إسرائيل على أراضي بيت لحم

وبدأت القصة من خلال تعاون واتفاق مع بلدية القدس الإسرائيلية، والتي سرعان ما تحولت إلى مشروع بناء، حيث وقع البطريرك مانوغيان والأب يريستيان عقدً لمدة عشر سنوات، في مارس (أذار) من العام الماضي مع بلدية القدس، يشمل أراضي في الحي الأرمني، بحيث يستخدمها اليهود الزائرون لحائط البراق، كموقف للسيارات، وقد تم افتتاحه في مايو(أيار) من العام الجاري.

وفي شهر يوليو(تموز) الماضي، وقع رجل الأعمال اليهودي النمساوي، داني روبنشتاين، عقدًا مع بطريركية الأرمن، يقضي بتأجير منطقة موقف السيارات بأكملها لـ 99 عامًا، على أن يتم بناء فندق سياحي خلال الخمس سنوات المقبلة، وسيعود مبلغ زهيد من أرباح الفندق لبطريركية الأرمن.

وأوضح الموقع: "أن مسؤول العقارات والبطريريك تفاوضوا حول الأراضي دون الرجوع لسينودس الكنيسة الأرمنية الذي لم ينعقد منذ ثلاثة أعوام، ولم يتم التصويت على العقد، وقاموا بتجاوز جميع الإجراءات القانونية لنظام الكنيسة الداخلي".

وفي الختام، أشار الموقع إلى أن كل قطعة تقع تحت الإدارة المحلية والقانون الدولي، لا يحق لأحد أن يفصل بين الشرعيات المختلفة، وأن كل بطريريك يخرج عن القانون، لابد أن يُستدعى لاجتماع أخوية مار يعقوب فورًا.

فيما أفادت مصادر موثوقة، بأن المجمع الأرمني سيرفض هذا البيع غير القانوني، الذي وقعه البطريرك مانوغيان والأب يريستيان، بضغط من رئيس الأساقفة سفيان جاربيان.