الخارجية الإسرائيلية تكشف المستجدات بشأن اتفاق "أبراهام"

مشاركة
مراسيم التوقيع على اتفاقية أبراهام في البيت الابيض مراسيم التوقيع على اتفاقية أبراهام في البيت الابيض
وكالات- دار الحياة 07:42 م، 18 اغسطس 2021

كشف المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية ليئور حياة، اليوم الأربعاء، النقاب عن مستجدات اتفاق "أبراهام"، وذلك بمناسبة مرور عام على توقيع اتفاق السلام بين الإمارات وإسرائيل في البيت الأبيض في عهد الرئيس الامريكي السابق دونالد ترامب.

وأشار حياة - في تصريحات صحفية - إلى أن دولاً لم يسمها في طريقها للسلام مع إسرائيل، على غرار السلام مع الإمارات والبحرين والمغرب.

اقرأ ايضا: إسرائيل: لن نكون طرفًا في أي "اتفاق نووي" جديد مع إيران ولن نلتزم به

وعن اتفاقيات أبراهام، وصف المتحدث، العام الأول من هذا الاتفاق بـ"التاريخي الذي غيّر - ولا يزال - الشرق الأوسط بأكمله"، معربًا عن أمله بإعادة الفلسطينيين إلى دائرة السلام لتحقيق أمل الإسرائيليين بإنهاء الصراع الذي امتد لعقود.

واعتبر حياة، أن العلاقات مع دولة الإمارات فاقت التوقعات الإسرائيلية، إذ تجاوز عدد السياح خلال هذا العام أكثر من 200 ألف سائح من إسرائيل قاموا بزيارة الإمارات خلال عام "كوفيد-19"، إضافة إلى عدد الاتفاقيات التي تم توقيعها، والزيارات المتبادلة، كلها غير عادية وستزيد في المستقبل.

وأكد أن سفارتين للبحرين والمغرب ستفتحان أبوابهما قريبًا في إسرائيل، وتابع: "اتفاق سلام كامل متوقع مع السودان، في خطوات تعزز مسار الاستقرار".

ولفت إلى أن السودان واحد من الدول الأربع التي تقدم باتجاه الاتفاق ولكن لم نوقع الاتفاق معه حتى الآن حول سلام كامل، موضحًا أن الخرطوم وقعت على اتفاق أبراهام.

وفي تاريخ 13 أغسطس/آب 2020 وقعت الإمارات وإسرائيل على اتفاق سلام برعاية الولايات المتحدة على حساب حقوق القضية الفلسطينية وشعبها، وسط تجاهل كبير للغضب الشعبي العربي والفلسطيني.

اقرأ ايضا: صحيفة عبرية تكشف دور دولة عربية قادت وساطة للإفراج عن الزوجين الإسرائيليين في تركيا

المصدر- "العين" الإخبارية