"حماس" تعلق على حادثة قتل الجيش الإسرائيلي لطفل في الضفة الغربية

مشاركة
"حماس" تعلق على حادثة قتل الجيش الإسرائيلي لطفل في الضفة الغربية "حماس" تعلق على حادثة قتل الجيش الإسرائيلي لطفل في الضفة الغربية
02:25 م، 29 يوليو 2021

علقت حركة "حماس"، اليوم الخميس، على قتل الجيش الإسرائيلي للطفل محمد العلامي عمدًا في بيت أمر بمحافظة الخليل جنوب الضفة المحتلة.

وأكد حازم قاسم الناطق باسم حركة "حماس"، أن اعدم الجيش الإسرائيلي للطفل محمد العلامي بالرصاص، هي "جريمة حرب مكتملة الأركان".

اقرأ ايضا: القوات الإسرائيلية تشن حملة اعتقالات ومداهمات في مدن الضفة الغربية

 وجدد قاسم، في بيان له، التأكد على اهمية عدالة مطالب الشعب الفلسطيني بمحاكمة قادة الجيش الاسرائيلي في محكمة الجنايات الدولية.

وأوضح المتحدث، أن اصرار إسرائيل على تكرار جرائمه بحق أطفال شعبنا، يعكس شعوره الدائم بأنه فوق القانون الدولي ويتصرف بمنطق البلطجة.

وشدّد قاسم، على أن جرائم الاحتلال ضد اهالي الضفة الغربية لن يوقفها إلا تصعيد المقاومة الشاملة.

الأربعاء، قتل الجيش الإسرائيلي، طفلاً فلسطينيًا في محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، بعد ان أصابه برصاصة في الرأس.

وأفادت مصادر طبية فلسطينية، باستــشهــاد الطفل محمد مؤيد العلامي (12 عامًا) متأثراً بإصابته في رأسه برصاص القوات الاسرائيلية قرب مدخل بلدة بيت أمر شمال الخليل عصر اليوم.

وأشارت المصادر، إلى أنه الطواقم الطبية نقلت الطفل الى مستشفى الأهلي في الخليل، وحاول الأطباء انقاذه من جراحه الحرجة، إلا أنه فارق الحياة.

واندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال في بيت أمر، وقمع الأخير الفلسطينيين بقوة السلاح.

يشار إلى أن بلدة بيت أمر تتعرض يوميًا لانتهاكات اسرائيلية ومن المستوطنين المدعومين من الجيش، بهدف طرد السكان من المنطقة والاستيلاء على ارضيهم لبناء مستوطنات.

اقرأ ايضا: فصائل فلسطينية تعلق على إعادة اعتقال أسيرين وتحمل إسرائيل مسؤولية حياتهما