عضو المجلس الثوري لحركة فتح: آن الأوان لإسقاط نظام "الأبارتهايد" الإسرائيلي

مشاركة
القمع الإسرائيلي للاطفال بمدينة القدس القمع الإسرائيلي للاطفال بمدينة القدس
رام الله_دار الحياة 01:54 م، 28 يوليو 2021

أكد الناطق الرسمي باسم حركة فتح، أسامة القواسمي، أنه آن الأوان لإسقاط النظام الإسرائيلي، واصفًا إياه بأنه التعبير الحقيقي والدقيق لنظام الأبارتهايد، والفصل العنصري.

وأوضح القواسمي - خلال تصريحات صحفية - أن ممارسة السلطات الإسرائيلية من هدم البيوت والتهجير القسري لأصحاب الأرض، وسرقة ممتلكاتهم الفلسطينية، والاعتقالات اليومية، وإطباق الحصار على غزة، وسرقة مقدرات الشعب الفلسطيني من غاز وثروات وماء، وإقامة أكثر من خمسمائة حاجز بالضفة الغربية، هو التعريف الحقيقي لنظام الأبارتهايد ونظام الفصل العنصري المقيت.

وشدد عضو المجلس الثوري لحركة فتح على أنه آن الأوان لإنهاء وإسقاط هذا النظام العنصري، الذي يقمع الشعب الفلسطيني بأبشع الممارسات.

وأشار القواسمي إلى أن هذه الممارسات الهمجية تتجاوز كل القوانين الدولية وتنتهك كل الأعراف الإنسانية، التي وُضعت من أجل احترام الإنسان، أيًا كان عرقه أو دينه أو جنسه.