بسبب الصلاة في المسجد الأقصى

القوات الإسرائيلية تستدعي نساء فلسطينيات وشبان من الداخل المحتل

مشاركة
القوات الإسرائيلية تستدعي نساء فلسطينيات وشبان من الداخل المحتل القوات الإسرائيلية تستدعي نساء فلسطينيات وشبان من الداخل المحتل
06:04 م، 27 يوليو 2021

استدعت القوات الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، عشرات النساء الفلسطينيات والشبان في  مناطق عدة بالداخل المحتل، على خلفية صلاتهن وتواجدهن في المسجد الأقصى المبارك.

وعرفت من بينهم النساء، شقيقة الشيخ رائد صلاح الحاجة ناهدة أبو شقرة من أم الفحم وابنتها منتهى للتحقيق معهن في مركز القشلة بالقدس المحتلة، والمواطنة سماح محاميد من أم الفحم للتحقيق في مركز القشلة.

اقرأ ايضا: القوات الإسرائيلية تعتقل شابًا من قطاع غزة بزعم تسلله إلى الداخل المحتل

وكانت قوات الاحتلال قد احتجزت بطاقة محاميد الشخصية منذ الأحد الماضي أثناء تواجدها بمصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال اقتحمت منزل الشاب معاذ محمدي من قرية شعب، ونفذت عمليات تفتيش وخراب بداخليه، وذلك على خلفية صلاته بالأقصى، واستدعته للتحقيق.

وقبل أسبوع، تعرض محمدي للاعتقال وأصدر الاحتلال بحقه قرار الأبعاد عن المسجد الأقصى.

اقرأ ايضا: مواجهات عنيفة مع القوات الإسرائيلية في الضفة والقدس وإطلاق نار على حاجز عسكري

وتأتي حملة الاستدعاءات الإسرائيلية بالتزامن مع الذكرى الرابعة لهبة البوابات الالكترونية التي أجبرت البلدية الإسرائيلية في القدس على إزالتها من مداخل الأقصى، وبالفعل أزالتها من المكان.