رفيقة إوز ترفض الانفصال عن زوجها خلال عملية جراحية

مشاركة
زوج إوز كندي زوج إوز كندي
واشنطن_دار الحياة 11:42 م، 26 يوليو 2021

تداول نشطاء السوشيال ميديا، قصة مؤثرة لزوجين من الإوز، لم يفترقا في أثناء عملية جارحية، حيث كان الزوج يخضع لعملية جراحية، بينما كانت الأنثى تراقبه عن قرب.

وكان ذكر الإوز الكندي، أرنولد يعيش مع رفيقته في بركة مياه بالقرب من فرع كيب كود التابع لمركز نيو إنغلاند للحياة البرية في الولايات المتحدة، إذ لاحظ الموظفون أن أرنولد أُصيب بعرج كبير في قدمه وكان يسقط باستمرار.

اقرأ ايضا: وداعًا لمشكلة الشبكات الضعيفة.. تعرف على مواصفات "أيفون 13" قبل طرحه خلال ساعات

وبعد الفحص، أكد الفريق الطبي، أن لأرنولد يعاني من كسرين مفتوحين في قدمه، واشتبهت العيادة أن سلحفاة أو طائر مفترس أقدم على مهاجمته أثناء السباحة.

ومن أجل منحه فرصة للحياة، كان على الأطباء البيطريين إجراء عملية جراحية لبتر إحدى الأصابع وإغلاق الجرح الآخر.

وفي عضون ذلك، فوجئ الفريق الطبي بمفاجأة سارة، حيث كانت رفيقته تتجول عند الشرفة محاولة اقتحام العيادة.

وكتب مركز الحياة البرية عبر صفحته الرسمية على "الفيسبوك":" لقد عرفت مكانه بطريقة ما، وكانت مضطربة لعدم تمكنها من الدخول. ظلت عند الباب طوال العملية تراقبنا ونحن نعمل، ولم تغادر المدخل".

وقرر الفريق الطبي السماح للأنثى بالدخول، فور استيقاظ آرنولد لتتمكن من رؤية رفيقها والاطمئنان عليه.

يشار إلى أن الإوز الكندي، الذي يعيش حتى سنّ 25 عاماً، عادة ما يجد  رفيقاً في سنّ الثالثة تقريباً، ويبقى مع شركائه مدى الحياة.

 

اقرأ ايضا: "بلوجر" شهيرة تكسب تعاطف رواد التواصل الاجتماعي بعد بثها مقطع تعذيبها على يد زوجها