تحدث عن لقائه مع بايدن والأوضاع الداخلية الاردنية

العاهل الأردني: الحرب الأخيرة على غزة لم يخرج منها أحد منتصرًا..والمعركة المقبلة أكثر دمارًا

مشاركة
العاهل الأردني الحرب الأخيرة على غزة "لم يخرج منها أحد منتصرًا" والمعركة المقبلة أكثر دمارًا العاهل الأردني الحرب الأخيرة على غزة "لم يخرج منها أحد منتصرًا" والمعركة المقبلة أكثر دمارًا
دار الحياة-وكالات 02:31 م، 26 يوليو 2021

أكد العاهل الأردني عبدالله الثاني، اليوم الاثنين، أن الحرب الإسرائيلية الأخيرة على قطاع غزة والتي استمرت 11 يومًا "لم يخرج منها أحد منتصرًا".

وقال الملك عبدالله - في حديث له لقناة "سي إن إن" الأمريكية، إن "الصدام بين الطرفين بمثابة جرس إنذار لما يمكن أن يحدث إذا فقد الفلسطينيون الأمل"، محذرًا من أن "أي حرب مقبلة ستكون أكثر دمارًا".

اقرأ ايضا: العاهل الأردني يُشيد بمواقف واشنطن الإيجابية من أجل إحياء عملية السلام

وشدّد الملك على ضرورة العمل على إنعاش المباحثات الفلسطينية الإسرائيلية، مشيرًا إلى أن مشروع "حل الدولتين لا يزال الحل الوحيد".

وفي تاريخ 10 مايو، شن الجيش الإسرائيلي حربًا مدمرة على قطاع غزة، استهدف خلالها الجيش مئات المنازل وعشرات الأبراج السكنية، وأسفرت عن مقتل 254 مواطنًا، بينهم 66 طفلًا، و39 سيدة و17 مسنًا، وأصيب 1948 مواطنًا منهم بجروح حرجة.

وفيما يتعلق بلقائه الأخير مع الرئيس الأمريكي جو بايدن، ذكر الملك عبدالله، أن مباحثاته مع الرئيس بايدن "شملت أوضاع المنطقة بما فيها خطر المجاعة في لبنان".

وعن الأوضاع الأردنية الداخلية، أشار إلى أن البعض استغل التذمر المشروع للشعب الأردني بطريقة مؤسفة ومنهم شقيقه الأمير حمزة، في إشارة منه إلى "قضية الفتنة" الشهيرة.

اقرأ ايضا: العاهل المغربي يعين مفتشًا جديدًا للقوات المسلحة

ولفت الملك عبدالله، إلى أن هذه القضية وئدت في المهد ورغم بعدها الخارجي نتعاطى معها كمشكلة داخلية.