عائلة الشهيد نزار بنات ترفض اعتذار السلطة الفلسطينية عن حادثة اغتياله

مشاركة
نزار بنات نزار بنات
رام الله_دار الحياة 11:45 م، 23 يوليو 2021

أكدت عائلة الشهيد نزار بنات، مساء اليوم الجمعة، رفضها للاعتذار الذي قدمه رئيس هيئة الشؤون المدنية وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ، على حادثة اغتيال الناشط السياسي نزار بنات.

وقال غسان بنات الشقيق الأكبر للمعارض نزار بنات، في تصريحات صحفية، إن العائلة ترى أن الاعتذار الهدف منه هو تبرير الموقف العام للسلطة الفلسطينية أمام وسائل الإعلام الغربية والأمريكية على وجه الخصوص ويهدف إلى التستر على الجريمة.

اقرأ ايضا: السفير القطري يعلن تراجع السلطة الفلسطينية عن اتفاق منحة موظفي غزة

وأضاف: أن "الاعتذار جاء متأخرًا وبالتالي فهو مرفوض بالنسبة لعائلة بنات جملة وتفصيلًا"، مشيرًا إلى أن العائلة تطلب أن يكون الاعتذار عن الحادث عبر وسائل الإعلام الرسمية والمحلية والعربية، وأن يكون بشكل معلن ورسمي وباللغة العربية لا أن يكون موجهًا في حديث صحفي.

وأشار بنات، إلى أن العائلة ستصدر موقفها الرسمي من تصريحات حسين الشيخ، ظهر غد السبت.

وكان الشيخ قال، في حديث لمؤسسة أمريكية: "أود أن أقدم التعازي لأسرته وأن أعتذر لهم على ما حدث، لقد كانت حادثة مؤسفة جدًا"، مضيفًا "باسم الرئيس الفلسطيني أبو مازن (محمود عباس) وباسم السلطة الفلسطينية أقدم اعتذارنا عما حدث، ونعتبره مأساة".

وأضاف "ما حدث لا يمكن قبوله أبدًا حتى في وقت الفوضى، لكن هذا قد يحدث في أي بلد في العالم يمكن لخطأ كهذا أن يحدث في أمريكا وفرنسا وأي بلد آخر في العالم".

اقرأ ايضا: النيابة العسكرية الفلسطينية توجه الاتهام للقوة الأمنية التي قتلت الناشط نزار بنات

ويعتبر تصريح الشيخ هذا بمثابة اعتذار رسمي من قبل السلطة الفلسطينية عن حادثة اغتيال المعارض السياسي نزار بنات.