تصريحات بينيت تدهور خطير وغير مسبوق

الطيبي: الموازاة بين صلاة اليهود وصلاة المسلمين في المسجد الأقصى مرفوض قطعياً

مشاركة
النائب في الكنيست الإسرائيلي أحمد الطيبي النائب في الكنيست الإسرائيلي أحمد الطيبي
القدس- دار الحياة 09:16 م، 18 يوليو 2021

أكد أحمد الطيبي  النائب العربي في  الكنيست الإسرائيلي، اليوم الأحد، أن تصريحات رئيس الحكومة، نفتالي بينيت التي ذكر فيها تعبير" حرية العبادة لليهود في جبل الهيكل"، هو تدهور خطير، وسابقة من نوعها لرئيس وزراء إسرائيلي.

وقال النائب الطيبي خلال تصريح  أدلى به :" أن ما يجري حالياً في المسجد الأقصى هو ترجمة عملية لتغيير الوضع القائم على الأرض، مشيراً إلى سماح السلطات الإسرائيلية  لقطعان المستوطنين بالصلاة وممارسة طقوسهم التلمودية في باحات المسجد الأقصى تحت حماية الشرطة (الإسرائيلية) ، لافتاً إلى أن هذا بالفعل الذي حدث خلال الأسابيع الأخيرة التي مضت "الأمر الذي  يفاخر به المستوطنون".

اقرأ ايضا: دار الحياة: مئات الفلسطينيين يؤدون صلاة الفجر بالمسجد الأقصى رغم تضييقات الجيش الإسرائيلي

وشدد الطيبي على رفضه القاطع  لصلاة اليهود في المسجد الأقصى، وأردف:  أن التوازي بين صلاة المسلمين وصلاة اليهود في المسجد الأقصى، مرفوض بشكل قاطع، معتبراً أن هذا أسوأ ما قامت به الحكومة الإسرائيلية الجديدة حتى يومنا هذا.

يشار إلى أن النائب الطيبي، وصل صباح اليوم إلى البلدة القديمة في مدينة القدس المحتلة، وحاولت الشرطة الإسرائيلية منعه من دخول المسجد الأقصى .

اقرأ ايضا: "دار الحياة": عشرات المستوطنين يقتحمون المسجد الأقصى بحماية مشددة من الجيش الإسرائيلي