بذكرى ما يسمى" خراب الهيكل" الأحد المقبل

مجلس الإفتاء الفلسطيني الأعلى يحذر من دعوات المستوطنين اقتحام الأقصى

مشاركة
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
القدس_دار الحياة 10:28 ص، 16 يوليو 2021

حذّر مجلس الإفتاء الأعلى الفلسطيني، من العواقب الوخيمة لدعوات الجماعات الاستيطانية لاقتحام المسجد الأقصى بأعداد كثيرة يوم الأحد المقبل، ورفع العلم الإسرائيلي في باحاته، بمناسبة ما يعرف بذكرى "خراب الهيكل".

وطالب مجلس الإفتاء - في بيان صحفي حصل موقع "دار الحياة" على نسخة منه - بضرورة مواجهة اقتحام المسجد الأقصى والعمل على إفشاله من خلال شد الرحال إليه، والاعتكاف بداخله، خاصة بالتزامن مع  دعوات ما تسمى حركة السيادة في إسرائيل، لتنظيم مسيرة كبيرة للمستوطنين حول أسوار البلدة القديمة في القدس في اليوم ذاته.

اقرأ ايضا: عشرات المستوطنين يواصلون اقتحام الأقصى بهدف تغيير الواقع في المدينة المقدسة

كذلك استنكر مجلس الإفتاء الفلسطيني أعمال الحفر في ساحة البراق، التي كشفت عن مخطط إسرائيلي لبناء مبنى تهويدي ضخم بمساحة تقدر ألف متر مربع من أجل إقامة المستوطنين الإسرائيليين شعائرهم التلمودية فيه.

وحذر المجلس من خطورة الاستيطان الإسرائيلي في المدينة المقدسة، والذي يهدف للقضاء على الوجود الفلسطيني، وتطويق الأحياء العربية الفلسطينية وخنقها كذلك منع التواصل بينها وبين الضفة الغربية.

ودعت جماعات إسرائيلية متطرفة، في وقت سابق، لتكثيف الاقتحامات للمسجد الأقصى المبارك وبأعداد كثيرة في 18 يوليو (تموز)، بمناسبة ما يسمى ذكرى خراب الهيكل.

اقرأ ايضا: "الأسير الفلسطيني": المحكمة الإسرائيلية تبحث اليوم تمديد اعتقال الأسرى المضبوطين

ويقتحم عشرات المستوطنين بشكل يومي ومستمر المسجد الأقصى عن طريق باب المغاربة بحماية كبيرة من الشرطة الإسرائيلية.