إسرائيل ترفض أي دور لتركيا بغزة..وتتمسك بمصر كوسيط بصفقة الأسرى

مشاركة
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
دار الحياة-صحف 08:16 م، 15 يوليو 2021

أفادت مصادر لقناة "العربية" الإخبارية، بأن إسرائيل ترفض أي دور لتركيا في قطاع غزة، وأنها تتمسك بالقاهرة كوسيط في ملف صفقة الأسرى، مشيرة إلى أن تل أبيب رفضت طلب أنقرة للتوسط بصفقة الأسرى مع الفلسطينيين.

جاء ذلك، بعد ما نشرته صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، اليوم الخميس، عن رسائل تلقتها إسرائيل من تركيا، ضمن مساعي الأخيرة لتحسين علاقتها مع إسرائيل.

اقرأ ايضا: الرئاسة العراقية ترفض التطبيع مع إسرائيل: يمثل أشخاصًا وليس دولة

وقالت الصحيفة "إن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عرض الوساطة بين تل أبيب وحماس في ملفات مهمة، مثل: قضية صفقة تبادل أسرى بين الجانبين".

وأضافت الصحيفة، أن أردوغان أرسل رسائل إلى إسرائيل مفادها، أن "تركيا مهتمة بإعادة العلاقات مع إسرائيل"، وعرض عليها العمل كوسيط بينها وحماس لدفع قضايا مهمة، مثل قضية الأسرى والمفقودين.

ومضت الصحيفة بالقول "هذه الرسائل نقلها السفير التركي لدى الولايات المتحدة مراد ماركان، الذي يعدّ من أقرب الأشخاص إلى أردوغان، والذي بدأ في آذار/ مارس الماضي فقط، العمل كسفير لتركيا لدى الولايات المتحدة".

وكانت حركة حماس، قد قالت، في وقت سابق، إنها تمتلك أوراقًا قوية للتفاوض مع إسرائيل بشأن تبادل الأسرى، لكنها لم توضح ماهية تلك الأوراق.

فيما أفادت صحيفة "إسرائيل اليوم" العبرية، بأن مسؤولين إسرائيليين رجحوا أن تكون قضية صفقة تبادل الأسرى مع "حماس" في طريقها إلى الحل في غضون أسابيع أو أشهر قليلة.

اقرأ ايضا: أبطال "أسطورة الفرار" حفروا النفق في 6 أشهر..كشف تفاصيل جديدة لهروب الأسرى الفلسطينيين

ونقلت الصحيفة العبرية عن مصدر رفيع المستوى في المخابرات المصرية قوله، "إنه لم يحرز بعد أي تقدم ملموس في هذا الملف منذ وقف إطلاق النار بين الطرفين"، مشيرًا إلى أن "الوضع السياسي في إسرائيل لا يسهل التقدم، وأن القاهرة لا تعرف نوايا القيادة الإسرائيلية حاليًا".