إسرائيل ترفض الإفراج المبكر عن الأسيرة خالدة جرار وتمنعها من وداع ابنتها

مشاركة
الأسيرة الفلسطينية خالدة جرار الأسيرة الفلسطينية خالدة جرار
رام الله-دار الحياة 08:58 م، 12 يوليو 2021

رفضت إسرائيل، مساء اليوم الاثنين، طلب الإفراج المبكر عن الأسيرة الفلسطينية خالدة جرار، حيث منعتها من المشاركة في تشييع جثمان ابنتها.
وقالت محامية الأسيرة جرار إن مصلحة السجون الإسرائيلية رفضت بالمطلق السماح لجرار المشاركة في جنازة ابنتها وإلقاء النظرة الأخيرة.

من جهته، أكد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية جميل سعادة، أن الهيئة حتى اللحظة لم تتلق ردًا إيجابيًا من السلطات الإسرائيلية بشأن الإفراج عن الأسيرة خالدة جرار.
فيما دعت مؤسسات حقوقية فلسطينية وهيئة شؤون الأسرى ونادي الأسير الفلسطيني في وقت سابق، السلطات الإسرائيلية بسرعة الإفراج عن الأسيرة جرار من أجل إلقاء نظرة الوداع على ابنتها سهى والتي توفيت إثر نوبة قلبية مساء أمس الأحد.

اقرأ ايضا: علماء فلسطينيون يؤكدون: مصير دولة إسرائيل إلى "زوال"

ونُظمت مساء اليوم وقفة أمام سجن عوفر الإسرائيلي للتضامن مع جرار للمطالبة بسرعة الإفراج عنها للمشاركة في تشييع جثمان ابنتها.
وقمع الجيش الإسرائيلي الوقفة أمام سجني عوفر والدامون، حيث اعتدت على المشاركين فيها، إضافة لإطلاق قنابل الغاز على المشاركين.
وبالتزامن مع ذلك، نظمت الجبهة الشعبية اليوم وقفة تضامنية وإسنادية أمام مقر الصليب الأحمر بمدينة غزة مع الأسيرة جرار.

  وتأتي تلك الوقفة تزامنًا مع وقفتين أمام سجني الدامون وعوفر في ظل استمرار إسرائيل عدم السماح لها بإلقاء النظرة الأخيرة عليها.
 

 

اقرأ ايضا: شاهد: إسرائيل تعلن اعتقال اثنين من الأسرى الفارين من سجن جلبوع