بعد صفقة اللقاحات المشبوهة وقتل بنات والتمييز الوظيفي

شخصيات فلسطينية مستقلة تدعو لإقالة حكومة اشتية

مشاركة
رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية
رام الله - دار الحياة 09:50 ص، 27 يونيو 2021

دعا تجمع الشخصيات الفلسطينية المستقلة في فلسطين والشتات إلى إقالة حكومة رئيس الوزراء محمد اشتية التي تتحمل كامل المسؤولية عن مقتل الناشط السياسي محمد بنات، كما حمّل الحكومة مسؤولية توقيع اتفاقية توريد صفقة اللقاحات المشبوهة مع إسرائيل.

وحمًل التجمع حكومة اشتية كذلك المسؤولية عن التضييق المفروض على موظفي السلطة في قطاع غزة وممارسة التمييز الوظيفي والجغرافي بين أبناء الشعب الواحد والسلطة الواحدة.

اقرأ ايضا: الرئيس الإسرائيلي يعتزم زيارة المسجد الإبراهيمي خلال عيد "الأنوار" وحماس تدعو للرباط

 وأكد التجمع على دعمه ومساندته لكافة القضايا الحقوقية للموظفين بقطاع غزة، وعلى رأسهم موظفي، والمتقاعدين قسراً وقهراً والمتقاعدين مالياً.

وشدد التجمع على وقوفه بجانب أصحاب الحقوق القانونية التي تتمادى حكومة اشتيه في التنكر لحقوقهم بشكل غير أخلاقي، الأمر الذي يثير التساؤلات حول الدور الوظيفي للحكومة والسلطة في تعزيز الحصار المفروض على قطاع غزة، وتجاوز القانون وانتهاك الحريات العامة، وإدارة إنهاء الانقسام الذي كان الهدف الرئيسي لحكومة اشتية منذ تشكيلها.

اقرأ ايضا: حماس تدعو البرلمانات الإسلامية والعربية للتصدي لمشاريع التطبيع مع إسرائيل