بالصورأجهزة أمن السلطة الفلسطينية تقمع مسيرة منددة باغتيال نزار بنات برام الله

مشاركة
رام الله_دار الحياة 09:07 م، 26 يونيو 2021

قمعت أجهزة أمن السلطة، اليوم السبت مسيرة منددة باغتيال الناشط السياسي الوطني نزار بنات، في مدينة رام الله وسط الضفة الغربية.

وأطلقت أجهزة أمن السلطة قنابل الغاز المسيل للدموع، كما استخدمت الهراوات لتفريق المشاركين بالمسيرة، وأقدمت على ضربهم والاعتداء عليهم.

وذكرت مصادر محلية:" أن أجهزة الأمن اعتدت على الصحفيتين فيحاء خنفر وسجى العلمي، خلال تغطيتهما للمسيرة، كما اعتدت أيضاً على الأسير المحرر مفيد زلوم.

ورفع المتظاهرون خلال المسيرة، صور الناشط السياسي بنات، وشعارات مستنكرة لما سموه بجريمة الاغتيال، ورددوا هتافات مناهضة للسلطة كـ " السلطة سلطة جواسيس من الجندي للرئيس" و" يا أبو مازن يا جاسوس على راسك رح ندوس".

كما رددوا هتافات مطالبة بتشكيل حكومة وحدة وطنية انتقالية، واجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

يشار إلى أن الناشط السياسي نزار بنات، قُتل صباح أول أمس الخميس، بعد اعتقاله من قبل قوة أمنية فلسطينية من منزله بمدينة الخليل، فيما اتهمت عائلته أجهزة أمن السلطة باغتياله.

 

 

اقرأ ايضا: قناة إسرائيلية: السلطة الفلسطينية تستعد لعملية أمنية بمخيم جنين لوضع حد لممارسات مسلحي حماس