صلح عمان تقضي 9 ساعات لاستماع أقوال الشهود في حادثة مستشفى الحسين الحكومي

مشاركة
صلح عمان تقضي 9 ساعات لاستماع أقوال الشهود في حادثة مستشفى الحسين الحكومي صلح عمان تقضي 9 ساعات لاستماع أقوال الشهود في حادثة مستشفى الحسين الحكومي
04:49 م، 20 يونيو 2021

قصت محكمة صلح جزاء عمان، اليوم الاحد، تسعة ساعات كاملة في الاستماع لأحد شهود النيابة العامة في قضية نفاد مادة الاوكسجين من مستشفى الحسين الحكومي بمدينة السلط في محافظة البلقاء وسط المملكة الهاشمية الأردنية.

وأودت الحداثة الأليمة بحياة 8 مواطنين مصابي بفيروس كورونا منتصف شهر آذار الماضي، ووصل حينها جلالة الملك عبد الله ثاني إلى المستشفى وأوعز بفتح تحقيق في الحادثة.

وأكدت موقع وكالة الانباء الأردنية، أن محكمة الصلح استمعت في جلستها رقم 23، والتي عقدتها يوم الخميس الماضي، لشهادة وزير الصحة السابق الدكتور نذير عبيدات.

واستمرت عملية الاستماع داخل المحكمة ضمن الجلسة العلنية رقم 42 في القضية من الساعة التاسعة صباحا وحتى السادسة مساء، وجرى مناقشة القضية من قبل وكلاء الدفاع ومداخلات المدعي العام، برئاسة القاضي الدكتور عدي الفريحات.

واستمعت فيها للشاهد رقم 41 في القضية، وهو طبيب عام متخصص بالإسعاف والطوارئ، ويعمل مناوبا إداريا في المستشفى، وأفاد بانه "لم يكن على رأس عمله يوم الحادثة أو اليوم الذي سبقها".

وأشارت وكالة الانباء، إلى أن  المحكمة رفعت جلستها إلى يوم الخميس المقبل، وقررت استدعاء شاهدي نيابة عامة جدد في القضية، ومن المتوقع أن تستمع إلى 49 شاهدا في القضية.

إلى جانب ذلك، الاستماع 9 خبراء ليصبح مجموع شهود النيابة العامة 66 شاهدا.