وفد أمني فلسطيني رفيع يلتقي مسؤولين في المخابرات الأمريكية بواشنطن

مشاركة
ماجد فرج ماجد فرج
واشنطن-دار الحياة 02:57 م، 20 يونيو 2021

إلتقى وفد أمني فلسطيني برئاسة رئيس المخابرات ماجد فرج، مسؤولين في وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، لمناقشة الحفاظ على الهدوء في الضفة الغربية، بعد التصعيد الأخير في غزة.

ووصل الوفد الفلسطيني رفيع المستوى إلى واشنطن هذا الأسبوع ، لإجراء مشاورات مع المسؤولين الأمريكيين، حسبما قال مصدران مطلعان لتايمز أوف إسرائيل أمس السبت .

اقرأ ايضا: صحيفة أردنية تكشف: أجهزة المخابرات أحبطت مخطط داعشي لقتل جنود إسرائيلين

ويعتبر هذا الاجتماع بين الجانبين (الفلسطيني والأمريكي) هو الأول من نوعه منذ تولي الرئيس الأمريكي جو بايدن الحكم قبل حوالي خمس شهور.

وفي هذا السياق، رفض المتحدث باسم دائرة المخابرات العامة التابعة للسلطة الفلسطينية التعليق على الأمر، كما لم يرد مكتب الشؤون العامة التابع لوكالة المخابرات المركزية الأمريكية بخصوص ماهية الخبر.

وماجد فرج هو أحد مسؤولي السلطة الفلسطينية الوحيدين الذين حافظوا على اتصالاتهم مع الولايات المتحدة خلال إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، التي قاطعتها رام الله عام 2017 بعد اعتراف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل.

اقرأ ايضا: ما الكيانات والشخصيات التي شملتها العقوبات الأمريكية الجديدة بسوريا؟

وفي الشهر الماضي، أخطر وزير الخارجية الأمريكي أنطوني بلينكين، رئيس الوزراء آنذاك بنيامين نتنياهو، بقرار  الإدارة الأمريكية إعادة فتح قنصلية في القدس باعتبارها الممثل الفعلي للفلسطينيين قبل أن يغلقها ترامب .