دعوات للنفير وشد الرحال لمدينة القدس من أجل التصدي لمسيرة الأعلام غدًا الثلاثاء

مشاركة
مسيرة الأعلام بالقدس المحتلة مسيرة الأعلام بالقدس المحتلة
القدس_دار الحياة 08:15 م، 14 يونيو 2021

دعت قوى وطنية وشعبية فلسطينية للنفير العام وشد الرحال لمدينة القدس المحتلة، من أجل التصدي للمستوطنين الذين يعتزمون تنظيم "مسيرة الأعلام"، غدًا الثلاثاء.

وقررت الشرطة الإسرائيلية السماح للمستوطنين بإقامة مسيرة الأعلام، يوم غد الثلاثاء، إذ من المقرر أن تنطلق من شارع سليمان ثم ستتوجه للرقص في باب العامود، ومن ثم إلى بابا الخليل والبلدة القديمة، وصولاً لحائط البراق المحاذي للمسجد الأقصى.

اقرأ ايضا: روسيا ترفض الوساطة التركية من أجل حل الأزمة مع أوكرانيا

كما أعلنت القوى الوطنية والإسلامية، في بيان لها، أن غدًا الثلاثاء هو يوم غضب شعبي في كل فلسطين رفضًا للانتهاكات الإسرائيلية بالقدس، ومحاولات المستوطنين الاعتداء على المسجد الأقصى والمقدسات.

من جهتها، دعت أجنحة المقاومة العسكرية في فلسطين ولبنان والمنطقة العربية لإعلان حالة الاستنفار والاستعداد لحماية القدس والمسجد الأقصى إذا لزم الأمر.

وتزامنًا مع مسيرة الأعلام، قررت الشرطة الإسرائيلية تعزيز قواتها في القدس والبلدة القديمة تحسبًا لانفجار الأوضاع غدًا الثلاثاء.

وفي غضون ذلك، قال المتحدث باسم حركة حماس، عبد اللطيف القانوع، في تصريح صحفي، :"إن ما يسمى مسيرة الأعلام المقرر تنفيذها غدًا، من قبل قطعان المستوطنين، هي بمثابة صاعق انفجار لمعركة جديدة للدفاع عن القدس والمسجد الأقصى".

يشار إلى أن المقاومة الفلسطينية، أجبرت المستوطنين على الهروب من مسيرة الأعلام التي كانت مقررة في الثامن والعشرين من رمضان، فيما أثار القرار بتأجيلها غضب الجماعات الاستيطانية التي اعتبرت أن حكومة نتنياهو رضخت للمقاومة الفلسطينية.

اقرأ ايضا: من أجل "الحلم العربي"..الجالية العربية بنيويورك تدعم الأمريكية ذات الأصول المصرية رنا عبد الحميد في انتخابات الكونغرس