بعد إعلان أنقرة رغبتها في إعادة التواصل..مصر تكشف أسباب الخلاف مع تركيا

مشاركة
مصر ترفض بعض سياسات تركيا.. لهذا السبب! مصر ترفض بعض سياسات تركيا.. لهذا السبب!
10:11 ص، 14 يونيو 2021

رفضت جمهورية مصر العربية بعض السياسات التي قدمها الوفد التركي خلال زيارته للقاهرة مؤخرًا، وأكدت أنها "لا تخدم الاستقرار في المنطقة".

وقال وزير الخارجية المصري سامح شكري: "إن تقييم السياسات التركية يرتكز على عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول والاحترام المتبادل"، وذلك بعد أيام من تصريحات نظيره التركي مولود تشاووس أوغلو، برغبة أنقرة عودة التمثيل الدبلوماسي بين البلدين في وقت قريب.

اقرأ ايضا: وفاة طالبة مصرية بامتحان الثانوية..و"التعليم" توضح أسباب الوفاة

وكان وزير الخارجية التركي، أكد أن انقرة فتحت قناة اتصال بين الاستخبارات التركية والمصرية، مشيرًا إلى أن إعادة التواصل إلى مستوى وزيري الخارجية.

وتحدث في مقابلة تلفزيونية، عن احتمال تعيين ممثلين دبلوماسيين بين الجانبين في وقت قصير، مؤكدًا أن "المحادثات سارت بشكل جيد"، وذلك بعد قطيعة استمرت نجو 10 سنوات.

اقرأ ايضا: الأمن المصري يبحث عن فتاة بعد بثها فيديوهات مثيرة للجدل

وتوقع وزير الخارجية، "عقد لقاء بين الوزيرين والقيام بتعيين متبادل للسفيرين وإقامة علاقات جيدة"، مشيرًا إلى أنه يمكن للبلدين التعاون بشان ملف الصراع في ليبيا.