العراق: محتجون يحاصرون موكب رئيس الوزراء للمطالبة بالكشف عن قتلة نشطاء سياسيين

مشاركة
بغداد_دار الحياة 10:49 م، 12 يونيو 2021

طوق عشرات المحتجين، اليوم السبت، موكب رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي؛ للمطالبة بالكشف عن قتلة النشطاء السياسيين خلال الحراك الشعبي الذي شهده العراق خلال الفترة الماضية.

يأتي ذلك خلال تدشين الكاظمي جسرًا بمحافظة ذي قار جنوب العراق، وافتتاح محطة كهرباء.

اقرأ ايضا: واشنطن تعرب عن بالغ قلقها إزاء التصعيد المتواصل لهجمات داعش في العراق

وحاصر المحتجون موكب الكاظمي وسط مدينة الناصرية في مركز ذي قار، مرددين هتافات تطالب بسرعة الكشف عن قتلة النشطاء السياسيين والمتظاهرين في الحراك الشعبي الذي شهده العراق.

وذكرت مصادر أمنية عراقية أن الكاظمي غادر الموقع مسرعاً وسط حراسة أمنية مشددة، عقب محاولات بعض المتظاهرين رشق موكبه بالبيض والحجارة.
 

اقرأ ايضا: رئيس الوزراء الإثيوبي يكشف تفاصيل جديدة بشأن الحرب ضد قوات تيغراي

الجدير بالذكر، أن الحراك الشعبي العراقي بدأ في أكتوبر (تشرين الأول) من العام 2019، ولا يزال مستمراً على نحو محدود، حيث نجح في الإطاحة الحكومة السابقة برئاسة عادل عبد المهدي.