فضيحة عنصرية تُلاحق الرئيس الأرجنتيني .. فما القصة؟

مشاركة
الرئيس ألبرتو فرنانديز الرئيس ألبرتو فرنانديز
الارجنتين - دار الحياة 10:16 ص، 10 يونيو 2021

أثارت تصريحاتٍ صحفية أدلى بها الرئيس الأرجنتيني ألبرتو فرنانديز، أمس الأربعاء، موجة من الانتقادات والجدل عبر مواقع التواصل الاجتماعي في دولة البرازيل.

ووصف رواد مواقع التواصل الاجتماعي الرئيس الأرجنتيني بـ"العنصري"، على خليفة تصريحاتٍ له، ألقاها أثناء لقائه رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانتشيز، جاء فيها: إن "المكسيكيين منحدرون من الهنود الحمر والبرازيليين منحدرون من الغابات الاستوائية، ونحن الأرجنتينيون وصلنا على متن السفن، وتلك السفن كانت قادمة من أوروبا
".

ولفتت تقارير إعلامية إسبانية، إلى أن الرئيس كان يقصد غالبًا سطرًا من أغنية للمطرب المحلي المشهور ليتو نيبيا، الذي اعترف فرنانديز ذات مرة بأنه يحب أغانيه، وذلك في إشارة إلى أن أجداد الكثير من الأرجنتينيين مهاجرون من أوروبا.

اقرأ ايضا: زلزال قوي يضرب خليج عدن.. فما قوته على مقاس ريختر!

وقد أشعلت التصريحات موجة من الانتقادات اللاذعة على الرئيس الأرجنتيني، وكان من بينها ما علّق به إدواردو بولسونارو السيناتور البرازيلي ونجل الرئيس جاير بولسونارو، الذي اعتبر تصريحات فرنانديز عنصرية، وأضاف أن "السفينة التي تغرق هي الأرجنتينية".

اقرأ ايضا: بالفيديو..شخص يصفع الرئيس الفرنسي على وجهه والأمن يتدخل سريعًا

جدير بالذكر أن الرئيس ألبرتو فرنانديز، اعتذر في وقت لاحق عن تصريحاته، قائلًا إنه لم يقصد الإساءة إلى أحد، معربًا عن فخره بالتنوع الإثني والعرقي في بلاده.