"دار الحياة" يتابع..استشهاد عنصرين أمنيين خلال اشتباك مع قوة إسرائيلية بجنين

مشاركة
صورة الشهداء صورة الشهداء
جنين - دار الحياة 07:21 ص، 10 يونيو 2021

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الخميس، استشهاد 3 شبان بينهم أسير محرر، وإصابة آخر بجروح حرجة برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة جنين بالضفة الغربية المحتلة.

وأكدت وزارة الصحة أنه تم التعرف على الشهداء وهم الملازم أدهم ياسر توفيق عليوي (23 عاما)، والنقيب تيسير محمود عثمان عيسة (33 عاما) من جهاز الاستخبارات العسكرية، والأسير المحرر جميل محمود العموري من مخيم جنين، كما اُصيب محمد سامر منيزل البزور  (23 عاما) من جهاز الاستخبارات بجروح حرجة اُدخل على اثرها لغُرف العمليات لتلقي العلاج ومتابعة حالته الصحية.

فيما استولى جنود الاحتلال على مركبة الشهيد العموري الذي تم احتجاز جثمانه، واعتقلت شابًا آخر كان برفقته واقتادته إلى جهة مجهولة للتحقيق معه.

اقرأ ايضا: "دار الحياة": إسرائيل تخطر أهالي الشيخ جراح في القدس بهدم خيام الاعتصام التضامني

اقرأ ايضا: شاهد آخر مستجدات المنحة القطرية 100 دولار خلال الساعات الأخيرة.. هل ستصرف المنحة القطرية قريباً

بدوره، قال مدير الاستخبارات العسكرية في جنين العقيد طالب صلاحات - في تصريحاتٍ له تابعها موقع "دار الحياة – واشنطن" - : إن "الشهيدين  تيسير عيسة من قرية صانور جنوب جنين، وأدهم عليوي من قرية زواتا بمحافظة نابلس تم إعدامهما أثناء عملهما في الحراسات الليلية، كما أصيب الشاب البزور من قرية المطلة بمحافظة جنين بجروح بالغة، وتم نقله لمستشفى داخل أراضينا المحتلة لمتابعة حالته الصحية".

وعلى إثر ذلك، انطلقت مسيرات حاشدة من أمام مستشفى الشهيد خليل سليمان الحكومي، فيما أعلنت القوى الوطنية عن اضرابا شاملا، اليوم الخميس؛ حدادًا على أرواح الشهداء وتنديدًا بجرائم الاحتلال ضد أبناء شعبنا ومؤسساته الأمنية.