إريتريا تتهم الولايات المتحدة بإشعال الحرب في إقليم تيغراي

مشاركة
تيغراي تيغراي
تيغراي - دار الحياة 12:31 م، 08 يونيو 2021

اتهم وزير خارجية إريتريا، عثمان صالح، واشنطن التي دعمت الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي على مدار 20 عامًا، بإشعال الحرب في الإقليم، معتبرًا أن اتهام إريتريا بالتسبب في القتال هو عار عن الصحة.

وألقى صالح، خلال رسالة وجهها إلى مجلس الأمن الدولي، باللوم على إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، متهمًا إياها "بإذكاء المزيد من الصراع وزعزعة الاستقرار من خلال التدخل واتباع أسلوب الترهيب الذي تتبعه في المنطقة".

اقرأ ايضا: الجيش الإثيوبي يستعيد مدينة تشيفرا في إقليم عفر من قوات تيغراي

فيما لم يتطرق صالح بالحديث عن وجود القوات الإريترية في تيغراي رغم الدعوات الدولية لها بالانسحاب فورًا.

وأفاد شهود عيان وناجون ومسؤولون وعمال إغاثة، بأن الجنود الإريتريين شوهدوا بعيدًا عن الحدود، ويرتدون في بعض الأوقات زي الجيش الإثيوبي، ويسيطرون على الطرق الرئيسية.

وقد وجه وزير الخارجية الإريتري، اتهامًا للجبهة الشعبية لتحرير تيغراي بشن حملة تضليل لإخفاء مخططاتها غير المشروعة لتسليح نفسها، وإسقاط حكومة رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، وحث مجلس الأمن على "اتخاذ الإجراءات المناسبة لوقف هذا الظلم."

جدير بالذكر أن الجبهة الشعبية لتحرير تيغراي، كانت قد قادت التحالف الذي حكم إثيوبيا لما يقرب من ثلاثة عقود حتى وصل آبي أحمد إلى سِدة الحُكم خلال عام 2018.

اقرأ ايضا: رئيس الوزراء الإثيوبي يكشف تفاصيل جديدة بشأن الحرب ضد قوات تيغراي