وزيرة الخارجية السويدية تلتقي وفدًا من جماعة الحوثي لبحث عدة قضايا هامة

مشاركة
صورة من اللقاء صورة من اللقاء
مسقط - دار الحياة 11:59 م، 02 يونيو 2021

قالت وزيرة الخارجية السويدية، آن ليندي: إنها "ناقشت مع رئيس الوفد التفاوضي لجماعة "أنصار الله" الحوثيين، آخر مستجدات الوضع الإنساني في اليمن.
وغردت ليندي على حسابها الرسمي بموقع التدوين القصير "تويتر" قائلة: "إنني بحثت مع المتحدث باسم الحوثيين ورئيس وفدهم الوطني، محمد عبد السلام الوضع السياسي ووقف إطلاق النار والعملية السياسية، على هامش زيارتي إلى العاصمة العُمانية مسقط".

ورأت وزيرة الخارجية السويدية، أن "وقف إطلاق النار يُمثل أهم إجراء إنساني، ويتعين على الأطراف التواصل مع الأمم المتحدة بهذا الخصوص دون شروط مسبقة، وهذه الحرب يجب أن تنتهي".

اقرأ ايضا: وزير الخارجية الأمريكي: "الإيدز" لايزال يشكل تهديدًا خطيرًا على الصحة العالمية

من جانبه، أكد المتحدث باسم الحوثيين محمد عبدالسلام، أن "الحصار الجائر على اليمن يُخالف القوانين الدولية والإنسانية"، معتبرًا أن وصول الدواء والمشتقات النفطية حق للشعب اليمني حتى في ظروف الحرب.

اقرأ ايضا: وزيرا خارجية أمريكا والمغرب يبحثان قضايا السلام الإقليمي والصحراء الغربية

وحذر المسؤول الحوثي من "عدم الجدية في المتطلبات الانسانية التي تثبت عدم الجدية في غيرها"، مرحبًا بأي جهد يُفضي إلى "رفع الحصار والتمهيد لمفاوضات وقف اطلاق النار الشامل".