الخارجية الإيطالية: ليبيا تشهد محور تحول حاسم في عملية الاستقرار السياسي

مشاركة
وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو
روما_دار الحياة 01:07 م، 01 يونيو 2021

قال وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، اليوم الثلاثاء، أن ليبيا تشهد نقطة تحول حاسمة، في عملية الاستقرار السياسي، نحو السلام الدائم في البلاد.

وأوضح مايو خلال كلمة ألقاها في منتدى الأعمال الليبي الإيطالي بمشاركة رئيس الحكومة الليبي، عبد الحميد الدبيبة الذ يزور روما:" أن حكومة الوحدة الوطنية هي بالنسبة لنا اليوم محاور يمثل البلد بأسره، ومعها يمكننا ونريد التخطيط للاستثمارات القادمة في كل التراب الليبي".

اقرأ ايضا: أمريكا وقطر تبحثان الجهود الإنسانية في غزة ودفع عملية السلام بأفغانستان

وأضاف مايو:" أن ليبيا بكافة أطيافها تشهد نقطة تحول حاسمة في عملية الاستقرار السياسي، وقد حظي المسار نحو السلام والاستقرار الدائم في البلاد بدفعة جديدة".

وأشار إلى أن روما لم تتخل أبداً عن ليبيا، حيث واصلت القنصلية الإيطالية في طرابلس العمل معها حتى في أصعب الظروف.

وتابع:" الآن نحن ملتزمون بتعزيز الوجود المؤسسي الإيطالي في ليبيا، من خلال إعادة تفعيل وشيكة للقنصلية العامة في بنغازي وافتتاح قنصلية فخرية في سبها بفزان. وفي الأشهر المقبلة سنعزز تواجدنا في طرابلس مع مكتب ترويجي للشركات الإيطالية وملحق ثقافي في سفارتنا".

اقرأ ايضا: مجلس الأمن يعقد جلسة تشاورية موسعة حول بناء السلام في ليبيا