الخارجية الإسرائيلية تستدعي سفير المكسيك لهذا السبب

مشاركة
مجلس حقوق الإنسان مجلس حقوق الإنسان
دار الحياة-وكالات 07:22 م، 31 مايو 2021

استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية، سفير المكسيك بابلو ماسيدو، على خلفية موقف بلاده في مجلس حقوق الإنسان حول إنشاء لجنة تحقيق ضد إسرائيل والعملية العسكرية التي شنتها ضد قطاع غزة.

وقالت الخارجية الإسرائيلية في بيان اليوم الاثنين: إنها استدعت السفير المكسيكي لإجراء مناقشة توضيحية في وزارة الخارجية بعد تصويت المكسيك في مجلس حقوق الإنسان لصالح إنشاء لجنة تحقيق ضد إسرائيل بشأن الأحداث المحيطة بعملية الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة مؤخرا".

اقرأ ايضا: الكويت توقف رحلاتها المباشرة مع 9 دول إفريقيا لهذا السبب

وأوضح نائب المدير العام الإسرائيلي لقسم أمريكا اللاتينية، مودي إفرايم، للسفير المكسيكي، أن "توقعات إسرائيل من أصدقاء مثل المكسيك هي أن العلاقات الثنائية الجيدة المشتركة بين البلدين تنعكس أيضا على الساحة الدولية".

وقال إفرايم: إن "إسرائيل كانت تتوقع من المكسيك أن تقف بجانبها في هذا الوقت العصيب بنفس الطريقة التي فعلت بها إسرائيل من أجلها".

وأضاف: أنه "من غير المعقول أن تقف المكسيك إلى جانب الدول المعادية لإسرائيل في قرار لا يساهم في السلام".

اقرأ ايضا: سفير إسرائيل لدى الإمارات يقدم أوراق اعتماده لوزارة الخارجية الإماراتية

وفي وقت سابق استدعت الخارجية الإسرائيلية السفير الفلبيني ماكيروج ألبرتو، على خلفية تصويت بلاده الأسبوع الماضي في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة لصالح تشكيل لجنة دولية مستقلة للتحقيق في العملية العسكرية التي قامت بها إسرائيل في الأراضي الفلسطينية واحتمالية وقوع جرائم حرب .