الأمم المتحدة تناشد لجمع 95 مليون دولار لدعم المتضررين من العدوان الإسرائيلي

مشاركة
الدما الذي خلفه العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة الدما الذي خلفه العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة
نيويورك_دار الحياة 03:30 م، 28 مايو 2021

اقترحت المنسقة الإنسانية للأراضي الفلسطينية، لين هاستينغز أمس الخميس، خطة طارئة من أجل تقديم الدعم للأشخاص الذين تضرروا جراء العدوان الإسرائيلي الأخير، في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس الشرقية.

وطالبت المنسقة هاستينغز، مع الأمين العام أنطونيو غوتيريش ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ مارك لوكوك، الدول الأعضاء بالمساهمة بسخاء في خطة عاجلة بلغت 95 مليون دولار، والسماح بتنفيذها خلال ثلاثة أشهر.

اقرأ ايضا: الولايات المتحدة تفرض عقوبات على 3 قيادات بتنظيم "داعش خراسان" وممول لها

وبعد وقف إطلاق النار بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية مباشرة، التقت المنسقة الإنسانية هاستينغز، خلال زيارتها لقطاع غزة، مع الفلسطينيين الذين فقدوا منازلهم، وسبل عيشهم نتيجة الصراع، كما شاهدت الأضرار التي خلفها العدوان الإسرائيلي بالبنية التحتية المدنية، وأصبح نحو 800 ألف شخص دون إمكانية الحصول على المياه المنقولة بالأنابيب المنتظمة.

وأوضحت المنسقة :" أن الضرر الجسيم الذي حدث بشبكة الصرف الصحي، أسفر إلى تصريف كميات كبيرة من مياه الصرف الصحي غير المعالجة في البحر، الأمر الذي يتسبب بالتلوث و وانتشار الأمراض".

يشار إلى أن الأمم المتحدة والمنظمات غير الحكومية، تعمل من أجل استعادة إمكانية وصول الناس للغذاء والمياه والخدمات الصحية والرعاية الأولية.

اقرأ ايضا: مسؤولة أمريكية: لن نسمح لإيران بتطوير سلاح نووي..وإسرائيل تؤكد: الأمم المتحدة منحازة ضدنا