قيادي في حماس يكشف موعد وقف إطلاق النار مع إسرائيل

مشاركة
صورة أرشيف صورة أرشيف
دار الحياة-وكالات 07:48 م، 20 مايو 2021

كشفت مصادر في حركة حماس، مساء اليوم الخميس، أن التهدئة ستدخل حيز التنفيذ غداً الجمعة، مؤكدةً أن وقف إطلاق النار سيكون بشكل متزامن بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية .

وقال أحد قياديي الحركة لصحيفة "الأخبار" اللبنانية: إن الأمريكيين ضغطوا على رئيس الحكومة الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، لوقف العملية العسكرية في غزة بسبب فشله في تحقيق أهدافها وليس حباً وخوفاً على الشعب الفلسطيني .

اقرأ ايضا: مصدر قيادي في حماس: ندرس خيارات التصعيد ومصر لم تلتزم بوعودها تجاه غزة

ووفقاً للقيادي الحمساوي، فإن الوسطاء طلبوا من المقاومة أن تعلن وقف إطلاق النار قبل إسرائيل وهو ما رفضته قيادة الفصائل، التي أكدت أن إعلان وقف إطلاق النار يجب أن يتم بشكل متزامن .

وتقول مصادر المقاومة، أن إعلان نتنياهو وقف إطلاق النار من جانب واحد هي محاولة منه للخروج في صورة المنتصر، وإن الاتفاق تم بين الوسطاء وإسرائيل والمقاومة، لافتةً إلى أن ما يقوله رئيس حكومة الاحتلال موجه لجبهته الداخلية التي ستشتعل ضده بعد إقرار التهدئة.

وتضيف المصادر، إن "إمكانية إعلان إسرائيل وقف إطلاق النار من جانب واحد أفضل بالنسبة إلى المقاومة ويجعلها حرة في استهداف العدو عند خرقه التهدئة".

وأوضح القيادي في حماس، أن المقاومة نجحت في ترسيخ معادلة ربط قطاع غزة بالقدس، مشيراً إلى أن نتنياهو يسعى حالياً إلى إيجاد مخرج لتعزيز صورته المتأزمة أمام شعبه.

وأكد أن المقاومة في قطاع غزة تستطيع الاستمرار في قصف الكيان الإسرائيلي لأشهر، وأن وضع المقاومة جيد جداً.

وشدد القيادي على أن المقاومة تراقب عن كثب إجراءات الاحتلال في القدس وحي الشيخ جراح، موضحاً أن قرار منع اقتحام المستوطنين للمسجد الأقصى بشكل مؤقت لن توافق عليه.

اقرأ ايضا: حماس تدعو البرلمانات الإسلامية والعربية للتصدي لمشاريع التطبيع مع إسرائيل

وفي ما يتعلق بموضوع الشيخ جراح، أكد أن المقاومة ثبتت معادلة قصف الكيان الإسرائيلي في حال جرى تهجير سكان الحي.