مع قرب سريان التهدئة.. إسرائيل تكثف قصفها للمنازل والمقاومة ترد بقصف قواعد عسكرية

مشاركة
غزة -دار الحياة 09:52 ص، 20 مايو 2021

شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية العشرات من الغارات في المناطق الشمالية والشرقية والجنوبية من قطاع غزة، مستهدفة منازل لقادة حركة حماس وجناحها العسكري كتائب القسام.

 ووجهت المقاومة الفلسطينية ضربات صاروخية لبلدات ومستوطنات بغلاف غزة، فضلا عن قواعد عسكرية إسرائيلية، على الرغم من تزايد التصريحات بشأن قرب سريان وقف إطلاق النار بين إسرائيل والمقاومة الفلسطينية.
واستشهد 20 فلسطينياً في غارات شنتها الطائرات الحربية الإسرائيلية أمس الأربعاء لترتفع حصيلة الشهداء حتى صباح اليوم الخميس 232 شهيداً.

اقرأ ايضا: حركة "الجهاد الإسلامي" لـ"دار الحياة": تصريحات أردوغان حول تحسين العلاقات مع إسرائيل "مخيبة للآمال"

وكثفت الطائرات الحربية من غاراتها الجوية على العديد من المناطق في قطاع غزة خلال الليلة الماضية، ما أدى لاستشهاد سيدة فلسطينية وإصابة سبعة مواطنين بينهم أطفال في مدينة خان يونس جنوبي القطاع.

كذلك أصيب 4 أطفال من عائلة واحدة في قصف إسرائيلي استهدف منزلاً بحي الصبرة بمدنية غزة، فيما تعرض منزل آخر للقصف في مخيم البريج وسط القطاع.

وأكد مراسل "دار الحياة" بغزة إصابة 9 فلسطينيين في غارات استهدفت منزلاً وشوارع رئيسية في منطقة الصفطاوي غرب مخيم جباليا شمالي قطاع غزة.

وتفجرت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة في 13 أبريل (نيسان) الماضي، جراء الاعتداءات الوحشية التي ارتكبتها الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون في مدينة القدس، خاصة في حي الشيخ الجراح في محاولة لإخلاء 12 منزلا فلسطينيا وتسليمها لمستوطنين.

وازدادت الأوضاع توتراً في 10 مايو (أيار) الجاري بشن الجيش الإسرائيلي عدواناً بالمدافع والمقاتلات على الفلسطينيين الأبرياء في قطاع غزة، أسفر حتى صباح اليوم الخميس عن 232 شهيدا.

فيما قُتل 12إسرائيلياً وأصيب أكثر من 600آخرين، خلال رد المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة بإطلاق الآلاف من الصواريخ، وفق نجمة دواد الحمراء الإسرائيلية.

.................

 

اقرأ ايضا: أثناء عودتها من الأردن..إسرائيل تعتقل زوجة منفذ عملية القدس "فادي أبو شخيدم"